عام

صانع نهضة ماليزيا

صانع نهضة ماليزيا
كانت كوالا لامبور تسمى بالفعل عاصمة الطين….فكيف حدثت فيها تلك الطفرة و كيف تم الاصلاح على يد د مهاتير محمد؟؟؟
1- بداياته :
الدكتور مهاتير محمد من مواليد عام 1925م درس الطب وتخرج طبيبا في جامعة الملاي في عام 1974م تم تعيينه وزيرا للتربية والتعليم. ثم نائبا لرئيس الوزراء، وعام 1981م تولى رئاسة الحكومة
ويبدو أن الفكر كان يسبق الحركة عنده بشكل فطري فقبل أن يتحرك قرأ وفكر ثم ما لبث أن جمع أفكاره في كتاب أصدره باسم “معضلة الملايو” سنة 1970. …..انتقد فيه أهله وعرقه نقدا قاسيا على تخلفهم وكسلهم ورضاهم بحالهم دون أي محاولة لتحسينه. منع الكتاب من التداول عبر حزب “منظمة الملايو القومية المتحدة” الذي كان يحكم وقتها، وتم تصنيف صاحبنا على أنه متمرد كبير، إلا أنه لم ييأس ولم يصادم. وتلك هي المسافة الدقيقة بين المصلحين والثوريين. لم يكن ثوريا مندفعا بل كان مصلحا هادئاً
واصل الرجل نهجه وراهن على قدراته في التواصل البديع مع الآخرين وإقناعهم بمواهبه وإمكاناته. وبالفعل بدأت الاستجابة وبدأ الطريق يتمهد أمامه، وبدأت مسيرة الألف ميل بعضوية البرلمان عام 1974. بعدها فورا تولى وزارة التعليم وأتم عملية إحلال وإبدال هادئة ووضع الخطة وترك من ورائه من يطبقها بدقة. ثم اتجه إلى وزارة الصناعة وفعل فيها ما فعل في التعليم حتى كان العام 1981 عندما جاءت الفرصة كاملة لتحويل الفكر إلى واقع .. كان عمره وقتها 56 عاما .. لم يكن الرجل متعصبا أو عنصريا، فأعلن صراحة أنه ليس ضد الصينيين أو الهنود ولكنه يريد المشاركة العادلة للجميع في وطنهم، 
وتحققت المعجزة وأصبحت ماليزيا أحد أنجح اقتصاديات جنوب آسيا والعالم الاسلامي كله…..
انخفضت نسبه الفقر من 52% عام 1970 إلى 5% عام 2002 وارتفع متوسط الدخل من 1200 دولار سنويا في نفس العام الى 10000 دولار عام 2002 وانخفضت نسبة البطالة إلى 3% وتحققت نسبه نمو في السنوات العشر الأول 6.7 % والعشر التي تليها 7.1%. ولأن في آمالنا طولا وفي أعمارنا قصرا، ولأن الفكر يسبق الحركة عند أهل التبصر والحزم، فبعد أن بدأ الاخضرار والإثمار كانت خطة ماليزيا 2020 والتي تقوم على أنه بحلول هذا التاريخ يكون مستوى المعيشة للمواطن الماليزي موازيا تماما لمثيله في الغرب وأن تصبح ماليزيا دولة مكتملة البنيان الصناعي، وأن تتثبت الهوية الوطنية للأمة الماليزية وفق مفهوم المجتمع المدني الراسخ. ماليزيا الآن رقم 18 في خريطة الصناعة العالمية. فنسبة التصدير الصناعي 85% من إجمالي الصادرات وبذلك يساهم إنتاجها الصناعي بنسبه 90% في الناتج القومي الإجمالي، وكل 100 سيارة تسير في شوارعها منها 20 سيارة فقط مستوردة.
كان الطريق طويلا من 1981 إلى 2003 تخللته صعوبات وأزمات كان أشدها أزمة 1997 الاقتصادية الآسيوية التي أكد فيها محاضير رفضه القاطع لأفكار العولمة وأن ما يأتي من الغرب لا يتحتم أن يكون صحيحا. وطبق ذلك في رفضه لتوصيات صندوق النقد الدولي في أثناء أزمة الأسواق الآسيوية، وأصدر قرارات مخالفه لها تماما نجحت في احتواء الأزمة وصرفها بعيدا، في تجربة يتم الآن تدريسها، ولم تنل من التغطية الإعلامية ما يساويها.
2- شجاعته:
مما زاد مهاتير ألقا وجاذبية كونه الرمز الأول للتجربة الإسلامية في (صحوة الأمم من عدم)، ضاربا بالوصفة الأمريكية التي توصي بالتخفف من أعباء وعباءات الإسلام كشرط للتقدم عرض الحائط، والمحضر الأخير لمهاتير ناطق شجاع وبيان أسمع الجميع تحدي الصلف الأمريكي ومما يزيده شرفا وعزا أنه الزعيم المسلم الوحيد الذي أسمع أمريكا ما لا تريد سماعه
3- انتهى وقتى:
وقتي انتهي.. لن أتولى أي مسؤوليات رسمية بعد 31 أكتوبر 2003م لأنه من المهم أن يتولى قيادة ماليزيا جيل جديد بفكر جديد). هذا آخر ما تحدث به هذا العبقري.. إبداع في البدايات وروعة في النهايات لحقا هو إحدى المعجزات!
4- ماليزيا الساحرة
تعتبر ماليزيا بقعة ساحرة وجنة استوائية تقع 7 درجات شمال خط الأستواء فى منتصف جنوب اسيا وتغطى مساحتها الكلية حوالى (329,758) كيلو متر مربع والتى تتألف من شبه جزيرة ماليزيا الواقعة على طرف البر الرئيسى لجنوب شرق اسيا وكل من جزيرتى صباح وسرواك الواقعتان فى جزيرة بورنيو .
اما من حيث الطقس , فأنه حار رطب طوال العام حيث تتراوح درجة الحرارة من (32) درجة مؤية نهارا الى (22) درجة مؤية ليلا. ألاقمشة القطنية والصوفية الخفيفة هى الملابس التى ينصح بأرتدائها طوال العام والتى تتناسب مع هكذا اجواء.
5- مجتمع متعدد الثقافات
ان ماليزيا هى بلد متعدد الأعراق.تتراوح نسمتها حوالى (42) مليون نسمة والتى تتألف من المجاميع العرقية الرئيسية من الملايو , الصينيين, والهنود اضافة الى وجود أقليات اخرى . وهنالك ايضا الأجانب الذين قدموا لغرض الدراسة أو العمل أو الأستثمار. اللغة الرسمية فى هذا البلد هى اللغة الملاوية , وهنالك ايضا اللغات المتداولة كاللغة الأنجليزية والصينية واللغة التاميلية. الدين الرسمى هو الدين الأسلامى مع الحرية المطلقة للأديان الأخرى مثل الديانة البوذية والمسيحية والهندوسية والتى تمارس عقائدها بحرية تامة.
6- اقتصاد ماليزيا
تعتبر ماليزيا من البلدان الرئيسية فى العالم المنتجة والمصدرة لأشباه الموصلات 
(semi-conductors) والأجهزة السمعية والبصرية (visual-audio) والأجهزة الكهربائية والمواد والسلع المكسوة بالمطاط(Rubber-dipped products) والمواد الكيمياوية (Oleo-Chemic). وكذلك هى من أكبر الدول المنتجة لزيت النخيل, المطاط الطبيعى,الأخشاب الأستوائية,حبوب الكاكاو, الفلفل والنفط.
ماليزيا كذلك من الدول المتقدمة فى مجال عصر المعلومات من خلال عرضها لتكنولوجيا المعلومات بشكل واسع. كذلك ساهمت فى مجال التسويق الألكترونى مثل خدمات “اون لاين” ( On Line Service) , التجارة الأ لكترونية (E-Commerce) والبدالات الرقمية من خلال رؤية منهج تعدد الوسائل(MSC). كذلك ساهمت ماليزيا فى مجال تطوير الصناعات الثقيلة وهى تقوم الآن بنشاط صناعة السيارات ذات الأنتاج المحلى والذى يغطى تقريبا حوالى ثمانين بالمائة من السوق المحلى. 
تحتل ماليزيا حاليا المرتبة (17) من بين أكبر الدول التجارية فى العالم حسب التقييم السنوى للمنافسة العالمية لعام (2003) وكذلك تحتل المرتبة الرابعة من بين الدول المنافسة ذات العشرين مليون نسمة واكثر بعد الولايات المتحدة , استراليا وكندا
7- التسوق والأماكن الترفيهية
ماليزيا واحدة من اجمل البلدان , عاصمتها هى كوالالمبور التى تحتضن اطول الأبراج فى العالم مثل برج (KLCC) وهما البرجان التوأمان التابعان لشركة البترول (Petronas) . وهنالك ايضا برج كوالالمبور التابع لشركة الأتصالات والذى يعتبر من أطول الأبراج الكونكريتية فى اسيا حيث يبلغ ارتفاعه (421) متر. 
وفى مناطق خارج العاصمة فأن السياح يمكنهم أن يتمتعوا بحياة الريف والقرى ويستمتعون بالشواطى الأخاذة والمناظر الجميلة والغابات الأستوائية. الملابس والمعدات الرياضية والملابس الأعتيادية , القرطاسية والبقالة فهى متوفرة بأسعار مناسبة جدا فى الأسواق الليلية والمحلات التجارية الصغيرة والكبيرة . ومن المشاريع العملاقة التى أنجزتها الدولة مؤخرا هو مجمع (Time Square) التسويقى, حيث يعتبر هذا الأنجاز الفخم من أكبر التصاميم فى اسيا والعالم والذى تم بنائه واتمامه فى مرحلة واحدة.
جمع واعداد

د/ عبد العليم سعد سليمان دسوقي
قسم وقاية النبات – كلية الزراعة – جامعة سوهاج
رئيس فرع الاتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة بمحافظة سوهاج- مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: