أدم وحواءعام

“كيد النساء”




“كيد النساء”

كتبت -فاطمة غنام

عندما اقول (كيد النساء) يندرج تلقائيا إلي دفاتر عقلنا مسلسل (فيفي عبده وسمية الخشاب ) ولكني لا أقصد ذلك العمل ولا أقصد المؤمرات النسائية بل اقصد عفوية النساء التي يولدون بها
إنها تلك المراحل الخالية من المكر ؛ ولا أقصد أن تكوني خالية من الدهاء ….يجب أن يوجد بعض الدهاء ، أن تعرفي ماذا يريد ….مثل ملكة الدهاء (شجرة الدر )عندما أخفت موت زوجها عن الجنود وأمثلة أخري من النساء
أجعليه يحبك طفلة خالية من التصنع ، كوني أنتي
ابتعدي عن مايسمي بالعدو المبهرج الذي يدعي (المكياج ) …لاتكوني من ذوات الماركات والاموال
كوني أنتي بطموحك ،ببرأءتك و بعفويتك
كوني أنثي ولكن بمئة أنثي وليس بمئة رجل
كوني الصديقة ، الحبيبة ، الام والاخت
إن الرجل يحب الف امرأة ولكن يعشق ويتذكر امرأة واحدة
وتلك المرأة التي تكون مختلفة عن الجميع التي تكون طبيعية ..عفوية
وليس معني هذا أن تخلي من بعض الدهاء ..هذا متطلب ولكن دهاء مشروع لكي يكون لكي فقط ….
تكملة المقال المرة القادمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: