شعر وحكاياتعام

تحية وسلاما لروحك ايتها المرآة الخلاقة



تحية وسلاما لروحك ايتها المرآة الخلاقة

كتبت / فاطمة حسن الجعفرى
تحية وسلاما لروحك ايتها المرآة الخلاقة .. أما بعد ،،،
لَملمى أحزانك وحدك ثم إمضِ والسلام
سلاماً ،، على تلك الضَاحكة وعينيها مليئةً بالبكاء !
سلاماً ،، على تلك المُنعزلة في صمت، تلك التي وَجدت أن نفسها أبقى منهم !
سلاماً ،، على تلك الصَامتة الكَاتمة لوَجعها ولا تَبوح !
سلاماً ،، على تلك التي مَا زالت بكل ضعفها تُقاوم !
سلاماً ،، على تلك البَارعة في أن تُخفي ما بها، تلك التي تُواسي نفسها بنفسها !
سلاما ،، على القوية التى تعرف ان قوتها فى ضعفها جبر الله كسرك !
تحية وسلاما عليكى وحواليكى ،، يامن اوصى عليها الحبيب صلوات ربى عليه ،
وقال : ” رفقا بالقوارير ” وانا اقول “لانها تكسر” وماكان ينطق عن الهوى ..
يعرف انكى رقيقة ، حساسة ، من ضلع اعوج واستقامة القوس فى الاعوجاج .
واخيرا .. ايتها الخلاقة الجميلة ابشرى واضحكى تفائلى .
“فضحكت فبشرناها” طبطب الله على قلبك
الغالى ايتها الاميرة فانتى تاج على كل الرءؤس ،
لانك الام ، والاخت ،والزوجة ، والحبيبة ،
والصديقة ، والابنة .. سلمتى من كل عارض يحزنك .

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: