عاممقالات

الفوضي السياسيه



الفوضي السياسيه .
كتب ..احمد عباس ..
مما لا شك فيه ان مصر تمر بحاله من الفوضي الخلاقه التي خلقتها ثوره اطاحت باحلام شباب خضر وقضت علي امالهم في الديمقراطيه تحت اقدام اخوان واشتراكيين وثوريين وليبراليين وعلمانين ،وحقوقيين ، وممولين من الخارج واجهزه مخابرات دوليه تريد ان تقسم بلدنا العظييمه نصر الحبيبه .
 
فانكشف الغطاء وانكشفت التيارات والاحزاب والجماعات عن نيتها ،واكتشف الشعب المصري انه لا يوجد من يمارس السياسه لمصلحه اليلد والشعب المصري .
مما ضحي بالشعب المصري ان يبتعد عن كل المنافقين والذين سقطت اقنعتهم وانكشفت حقيقتهم،مما دعا الشعب لتركهم وحدهم ، وكذلك عدم وجود دعم من الدوله للاحزاب السياسيه وكذلك عدم وجود منبرا سياسيا لممارسه السياسه تحت مظلته ،
لذا نجد ان جميع الاحزاب والكيانات الشبابيه الجديده تترنح وتتوه في الساحه لعدم وجود مؤشرللاقتداء به ،فنجد ان مساؤي الاحزاب والكيانات قبل الثوره انها لم تربي جيلا جديدا لتولي الامور من بعدهم مما ترك الساحه فارغه .
 
وضباب يغطي الشارع السياسي وبحث كل الاحزاب والكيانات عن غطاء وتخشي ان تسير في اتجاه غير السلطه لكي تنعم بالامان والمصالح والرضاء من قبل الحكومه والسلطه ، ونظرا لعدم وجود حزب حاكم او سلطه سياسيه تمثل الدوله مثل الحزب الوطني القديم مثلا الذي كانت بيده مقاليد الحياه للشعب .
وهذه الضبابيه وعدم الوضوح ادت الي مانحن فيه من تخبط ، فعدم وجود مشاركه للسلطه وعدم وجود حزب يمثل الاغلبيه ويكون بيده مفاتيح البركه جعلت الشارع السياسي يتخبط ويدور حول نفسه حيث ان الشعب لايعلم. الدوله مع من وسوف تؤيد من ………
وذلك لان الشعب المصري لم يفوق من الغيبوبه ولم ينسي انه تعود ان يكون هناك حزب حاكم مثل الوطني ، يتاكد انه بيده مقاليد الامور وانه هو من ينجح ومن يسقط ، ونسي ان الدنيا قد تغيرت وانه لا يوجد حزب حاكم وانه لا يوجد من ينجح ، ولكن للاسف .
 
كل ذلك ادي للضبابيه والفوضي .السياسيه ….
فمتي نتعلم ان الدنيا قد تغيرت ونتعاون لكي نغير الواقع ونوجد مساحه من الديمقراطيه والسياسه البناءه وننسي ونغير مفهموم ان الدوله يجب ان تتدخل لانجاح احد ، ونخوض التجربه الديمقراطيه الجديده التي تمر بها مصرنا الحبيبه في ظل جو من الشفافيه ويأتي من يأتي باراده الشعب ، والا يفرض علينا اشخاص بعينهم ، لا نه لو وصلنا لهذا الحد لكانت ثورني ينايرويونيه قد ذهبوا هباءا وضاعت دماء، الشباب التي اريقت في الهباء ،اين ياثوتي اين انت يناير اين انت يايونيو اين اين ياشعب صادق نزلت وغيرت وانتخبت وارسيت دستورا اتترك الدنيا هكذا ، لا والف لا لن نتركك يامصر تضيعين ، الا ايها االيل الطويل الا انجلي بصبح وما الاصباح منك بامثل .
علشانك يامصر ، علشانك يابلدي ، علشان نيلك علشان ارضك علشان سماءك ، احلف بالله لن يتواني شعب مصر عن الدفاع عنها وعن ترابها .
 
وغدا افضل بكثير .
عاشت مصر ………..وعاش شعب مصر …

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: