عاممقالات

عصر النساء الرجال



عصر النساء الرجال
دكتورة / إيمان الريس

دائما من قديم الزمان والمراة العربية لها دور مهم في حياة المجتمع العربي وخاصة المصري ولكن الان اصبحت الام تلعب جميع الادوار في مجتمعنا العربي 
واصبحت المراة العربية و المصرية بالاخص
كل المجتمع وليس نصف المجتمع فقط دائما ما تقرن المرأة بالمنزل وكانها جزءا منه تماما كالموائد والمقاعد وكما اقترنت المرأة بالمنزل فكذلك عملها يقترن به منذ الازل فقد حوصرت المرأة فقط في الحمل والانجاب والارضاع والطهى كذلك كل مايخص الاطفال من أعمال التنظيف والتدريب على استخدام الحمام وتغيير الحفاضات والاستحمام وتلبيس الأطفال وإطعامهم ومراقبتهم وتعليمهم ولاتخرج المرأة غالبا الا لتبضع حاجات المنزل. ويرفض أغلب الرجال مشاركة المرأة له في الاعمال خارج المنزل ولكن مع الوقت اصبحت المرأة تمتهن العديد من المهن كالطب والصيدله والمحاماه بل وحتى القضاء مؤخرا ولكنها في نظر أغلب الرجال غير جديره بهذه المناصب حتى الان

دور المراة المرأة المسلمة دورها ليس في الهجرة فحسب ، بل كان لها دورها في مختلف المواقف والمراحل عبر تاريخنا الإسلامي بأكمله .. فالمرأة المسلمة كانت موجودة في بيعة العقبة الثانية التي مهدت لهجرة رسول الله صلى الله عليه وسلم .. وكذلك بادرت بالهجرة كما بادر الرجل ، بل وشاركت فى صنع الحدث قدر استطاعتها .. فكانت أهلاً لتؤتمن على سر هجرة الحبيب صلى الله عليه وسلم حيث لم يعلم بهذا السر إلا بضعة أشخاص منهم عائشة وأسماء .. وكان إسهامها قدر إمكانياتها وطاقاتها وقدراتها .. وإليك أسماء وعائشة ، وكذلك أم سلمة ، وأختهم أم معبد وكثير وكثير ..
ولمريم العذراء أيضًا مكانة خاصة ، فهي خير نساء العالمين
السيدة مريم عليها السلام أم النبي عيسى المسيح هي أفضل نساء العالمين 
و هي إمرأة جليلة عفيفة طاهرة صبرت على أذى قومها و كانت تقية عارفة 
بالله تعالى فقد أكرمها الله عز و جل بكرامات ظاهرة و اصطفاها من بين جميع 
النساء لتكون أماً لنبيه عيسى المسيح عليه الصلاة و السلام
أظهر استطلاع أجرته مؤسسة تومسون رويترز وشمل اثنتين وعشرين دولة عربية، ان ثلاثا من بين الدول الخمس التي طالتها انتفاضات الربيع العربي منذ عام 2011 – تونس وليبيا ومصر واليمن وسوريا – احتلت المراتب الأخيرة ضمن قائمة الدول العربية التي تراجعت فيها حقوق المرأة.
فقد احتلت مصر – طبقا للاستطلاع – المرتبة الأخيرة على القائمة بعد كل من العراق والسعودية. وجاءت كل من اليمن وسوريا في المرتبتين الثامنة عشرة والتاسعة عشرة على التوالي.
واستندت نتيجة الاستطلاع إلى تقييم 3366 خبيرا في حقوق المرأة لمدى احترام الحكومات العربية للبنود الأساسية الخاصة باتفاقية الامم المتحدة للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة إضافة إلى مدى انتشار ظاهرة العنف ضدها وتمتعها بحقوقها في الإنجاب، ونوع المعاملة التي تلاقيها داخل أسرتها، ودورها في السياسية والاقتصاد.
أظهر استطلاع أجرته مؤسسة تومسون رويترز وشمل اثنتين وعشرين دولة عربية، ان ثلاثا من بين الدول الخمس التي طالتها انتفاضات الربيع العربي منذ عام 2011 – تونس وليبيا ومصر واليمن وسوريا – احتلت المراتب الأخيرة ضمن قائمة الدول العربية التي تراجعت فيها حقوق المرأة.
فقد احتلت مصر – طبقا للاستطلاع – المرتبة الأخيرة على القائمة بعد كل من العراق والسعودية. وجاءت كل من اليمن وسوريا في المرتبتين الثامنة عشرة والتاسعة عشرة على التوالي.
واستندت نتيجة الاستطلاع إلى تقييم 3366 خبيرا في حقوق المرأة لمدى احترام الحكومات العربية للبنود الأساسية الخاصة باتفاقية الامم المتحدة للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة إضافة إلى مدى انتشار ظاهرة العنف ضدها وتمتعها بحقوقها في الإنجاب، ونوع المعاملة التي تلاقيها داخل أسرتها، ودورها في السياسية والاقتصاد.
واخيراااا

ايها المجتمع العربي 
رفقااا بالنساء فانها امك اختك بنتك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: