أخبار وفنعام

عادل أديب: مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي جهلة “حتى المثقفين”



سامح عبده 
استنكر المخرج الكبير عادل أديب انتشار وسائل التواصل الاجتماعي واستخدام الناس لها بكثافة، واعتبر أن “مستخدميها جهلة”، مؤكدا أنه ليس لديه حساب عبر أي وسيلة منها.

وأضاف أديب خلال استضافته في حلقة اليوم الأحد من برنامج “الستات ما يعرفوش يكدبوا”، المذاع على شاشة “سي بي سي CBC”، مع الإعلاميات مفيدة شيحة وسهير جودة ومنى عبدالغني، أن وسائل التواصل الاجتماعي ضارة جدا ومتبعيها من الجهلة، “حتى المثقفين منهم” و”هي وسائل تدمير اجتماعي وليست تواصل الاجتماعي” هي “وسائل للإفساد وغير اجتماعية على الاطلاق، ومنعتنا من الاجتماع، وقريبا سيكون هناك علاج لحالات الإدمان منها”، بحسب قوله.

وأشار أديب إلى أنه أنشأ “مجموعة” عبر تطبيق “واتس آب” وطلب 32 صديقا، فاستجاب منهم 12 فقط، وخرج الباقي من “المجموعة” الباقي. على صعيد آخر، قال أديب إنه وشقيقه عماد أسسا شركة إنتاج فني أنتجت 9 أفلام ناجحة، ولكن قابلتهم العديد من العقبات، أبرزها عدم دفع الموزعين السينمائيين لمستحقات تخص شركته، ولم يستطع مقاضاتهم، ما أدى إلى قراره بإغلاق الشركة. وأضاف أديب: “لدي قضية بشيك قدره 250 ألف جنيه وهو رقم صغير في الإنتاج، منذ 15 عاما، إلا أنني لم أستطع تحصيله، رغم أنني قاضيت الجهة المدينة به من خلال المحكمة الاقتصادية السريعة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: