شعر وحكاياتعام

ملاك بهيئة بشر

كتبت : سماهر
خلف رموش الهوى
جنت عيون الشمس
وتسائلت بخجل
يربكني جمال القمر
كيف له ان يشرق
واناملها تلامس ثغر النهار
سحر اشرعتها لامست
جبين الأفق
وعلى قارعة الهلاك
اشعار تحاور
وتصلب اشعتي
بربك ارحمي البشر
والجبال والحجر
وذاك العصفور
ثمل من عطرك
بربك ارحمي
نبع الوادي
وزهر البراري
وجنون الكادي
يا ملاك تنتهي بعينها 
كل الحضارات
من أنفاسها 
تشتعل مبخرة الوجد
ويعشق النبض الثراء
تحت اقدام القمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: