أخبار وفنعام

مصطفى الفقي: لقاء السيسي والعاهل السعودي كان متوقعا

كتب سامح عبده 
 مصطفى الفقي: العلاقات المصرية السعودية مؤشر تعافي العمل العربي

سامح عبده

قال الدكتور مصطفى الفقي، المفكر السيسي، إن لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع الملك سلمان بن عبد العزيز، العاهل السعودي، اليوم الأربعاء، كان متوقعا، مشيرا إلى أن العلاقات الطيبة بين القاهرة والرياضة هي مؤشر لعافية العمل العربي.

وأضاف “الفقي” خلال لقائه ببرنامج “يحدث في مصر” الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، ويذاع على فضائية “إم بي سي مصر” اليوم، أن “إعلان عمّان” الذي ألقاه الأمين العام للجامعة العربية، في ختام أعمال القمة العربية العادية رقم 28، جاء تقليديا دون أي مفاجآت.

وأوضح المفكر السياسي، أن القمة العربية دائما ما تهتم بالصياغة في المعاني دون إيجاد آليات وحلول فعلية لأزمات المنطقة.

وأشار “الفقي”، إلى أن المصريين اعتادوا على أن تكون المملكة العربية السعودية في مقدمة الدول التي يتم زيارتها فور توليهم الحكم.

وعن الأزمة مع دولة قطر، طالب “الفقي” وسائل الإعلام، بعدم أخذ مواقف حادة تجاه أي دولة عربية، نظرا لأن أساس الحل بين الدول يكون دبلوماسيا، وليس إعلاميا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: