شعر وحكاياتعام

في المنفى


شعر: صطفى الحاج حسين .
في المنفى …
تبكي في وجههِ التّجاعيد
ينوءُ قلبهُ بالهواجسِ
وخطاهُ تسحُّ
تتعثّر بالرّيحِ
وعيناهُ تسفّانِ الوميض
يمشي ..
يلوبُ في العواصفِ
يبحثُ عن كسرةِ دفءٍ
وعن صدرٍ لا يخون
يسألُ الأحداقَ
عن بسمةٍ تصافحُ فؤاده
ويسألُ ..
الشّوارع عن سرّ الوجوم
يمشي ..
تنوحُ صواري مقلتيهِ
وتختلجُ فيهِ الظّنون
يجوبُ المدينةَ
يوزّعُ على شرفاتها
حنينه
ويهوي بقبضتيهِ
على السّكون .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: