شعر وحكاياتعام

في أحد ايام الربيع الخلاب

في أحد ايام الربيع الخلاب 
بقلم السيندباد الجورى

جاء لملك الغابة كلاب
يشتكون اسدا
قد شاباعياه التعب و امره راب فقال الزعيم باستغراب ما باله فقد كان من الاصحاب فرد كلب من بين الكلاب انه احب غزالة و هذا امر عجاب فكيف لآكل لحم أن يعشق آكلة أعشاب فغضب الملك من هذا الجواب فقال صارخا بصوت هز الغاباحضروه لي و سينال عقاب فجاءه الأسد و قد ذاب فقال انها ملكة الاحباب فقد فتح لها قلبي كل الابواب ما عسايا افعل يا ملك الغاب احببتها رغم ان بيني و بينها الف ستار و حاجز و باب هذا حال من احب ما ليس له فقد خاب و كأنني رأيتها في السماء شهاب فلما مددت يدي لأمسكه غاب فاعذر هذا القلب سيدي و افرض عليه ما تراه صواب فقد تعب قلبي فمرض و اعتبر و تاب 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: