أدم وحواءعام

دراسة: السنة الخامسة في الزواج هي المرحلة الأصعب


سامح عبده
كشفت دراسة جديدة أجريت في بريطانيا أن السنة الخامسة للزواج هي الأصعب على الإطلاق بالنسبة للأزواج، بينما تعتبر السنة الثالثة الأكثر سعادة.
ووجدت الدراسة أن أكثر المشاركين في الدراسة وصفوا السنة الأولى بأنها “زوبعة من النعم المتتالية”، بينما وصفوا السنة الثالثة بأنها الأكثر سعادة واستقرارا.
ووصف أغلب الأزواج السنة الخامسة للزواج بالأصعب لعدة أسباب أهمها الشعور بالتعب، والإرهاق نتيجة العمل، وكثرة الطلبات والمسؤوليات.
بينما لُقبت السنة السابعة في الزواج بـ “الجدار”، التي إذا مرت بسلام ستمهد الطريق لحياة زوجية سعيدة، وعلاقة متماسكة.
وأثبتت الدراسة أن أفضل يوم في حياة الأزواج هو يوم زفافهم، والذي يعتبر أفضل يوم في حياتهم، وأن الأزواج أصبحوا يعانوا من هبوط عاطفي بعد شعورهم بالسعادة يوم الزفاف.
وأكدت الدراسة أن العمر الافتراضي للحب يكون من 3 إلى 7 سنوات، ليصبح بعد ذلك خافتًا خامدًا وقد يتحول إلى نفور وإهمال تجعل أحد الطرفين يتخلص من الحياة مع الشريك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: