شعر وحكاياتعام

الطاووس والعار



بقلم وفاء العشري
الطاووس يَفرد ريشه

يتمختر ..!

راقص على الأوتار

يرقص على رفات بهية الجميلة

وما ادرك في عيون بهيه

هي الأرض هي الماء والنهر

هي الحضارة والتاريخ

هي مهد لكل مجير

—————

لكن استبداد في أرضي

ترهيب تحت عين الشمس

وهناك من يمتلك بين كفيه

كل الأمور

ويشد بقوة على افواه البشر

وزاد الهم في بلادي

فنحن الشعوب نملك كل ما تحت سماء الوطن

الأرض والشجر والبحر والنهر

مواثيق عبر التاريخ تؤكد ومسجلة

في عقول البشر

———————

وجاء الطاووس يرقص على حافة البحر

نام في حضن الغريب

وهناك على مد البصر

في البحر القريب

لنا أرض ومياه

جزيرة للعشق وجزيرة تحمي الشطوط

أغنية لعيون بهية

———————–

علم بلادي كان مرفوعاً عبر التاريخ

من عبقٍ

جزيرتان في الأحمرِ

شامختان للعيان

كيف يرضى ونحن نرضى

غياب العلم

لكنه من اسقط العلم ..!

باع كرامة التراب

وكرامة بهية

وكرامة أبناء فرعون

————–

فكيف يباع الوطن

وكيف لبحرنا أن يهدأ

دون أرض وعرض

كيف للجزيرة أن تَبيتَ بحضن الغريب

وبهية ترقب بعيون الحسرة

حلت كارثة

الكل صامت

—————-

غريب عجيب هذا الشعب

كيف يبيت بفراشه

ومياه البحر تبكي

تنعي أرضي

متى يغضب

والطاووس ألبس بهية ثوب المهانة

—————-

سنعلن الموت

ونفتح بيوت العزاء لنا جميعاً

فمن يصمت شريك بالجريمة

فهل تقبل أن تباع ..!

وتكون شريكاً في الجريمة

البحر حزين والشفتين يكسوها الملح

قمتان شامختان تبكيان

خذلان شعبي لهذا البحر العظيم

فالشعب مُلام , مُلام

عار علينا واللهِ

هذا الصمت الرهيب

———————–

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: