عاممقالات

حفيدة اسماعيل ياسين(سارة)دكتورة بملامح مبهرة



حفيدة اسماعيل ياسين(سارة)دكتورة بملامح مبهرة
كتبت/وفاء عمر 
الفنان الراحل إسماعيل ياسين الذي رسم البسمه علي وجوه جمهوره بفنه 
اسماعيل ياسين هو احد عباقرة الفن الذين لايزالوا قابعين بقلوب وذاكرة الجمهور الي يوما هذا بعد مرور عشرات السنوات عن رحيله عن عالمنا الذي استطاع أن يصنع لنفسه مكانه الخاص بالسنيما المصرية بفضل خفه ظله الغير متناهيه وشخصية الفكاهيية التي كان يتمتع بها التي استطاعت ان ترسم البسمه علي وجوه الملايين
الفنان الراحل اسماعيل ياسين هو من مواليد محافظة السويس حيث ولد في 15 سبتمبر 1912م تحمل المسؤليه صغيراً بعدما توفت والدته وهو صغير وإفلاس محل الصاغة الخاص بوالده فبدا في بداية الثلاثينات بداية مشواره الفني كمطرب الا ان شكله وخفه ظله حجباه عن النجاح في مجال الغناء ثم دخل مجال السنيما عن طريق الإستعراض وكمنولوجست وممثل وقدم العديد من الأفلام لعب فيها الدور الثاني


وقد تزوج الفنان الراحل “إسماعيل ياسين “ثلاث مرات إلا انه لم ينجب الا إبنه المخرج “ياسين إسماعيل ياسين” الذي انجب من زوجته “فوزيه “ابنته الكبيرة” سارة “بعد وفاة جدها باثنتا عشر عاماً والتي رحل والدها عام 2008 بعد معاناته مع مرض السرطان فكرت” سارة ياسين اسماعيل ياسين “بالتحاق بالعمل الفني كمخرجه مثل والدها ولكنه رفض وطالبها باستكمال دراستها ظهرت سارة في أكثر من لقاء تلفزيوني تتحدث عن والدها وجدها وعن أبرز المواقف والأسرار في حياة جدها الراحل إسماعيل ياسين والتي كان آخرها ظهورها مع الإعلامية “إيمان الحصري” علي قناة “دي أم سي” وبينت مدي تفاخرها بجدها من وهي صغيرة لما كان يحدث من إهتمام زائد بها عند معرفه أنها حفيدة الراحل ياسين إسماعيل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: