شعر وحكاياتعام

لاسكالا


كتبت/هبه سلطان
خلق الله آدم وخلق من ضلعه حواء عليه ان يحميها فهي قطعه منه خلقها الله من اب دون ام ليكون لها السند
والعون والقوة التي تحتاجها كان عليه ان يحتويها فهي منه ولذلك سميت حواء ظلت حواء تنظر لآدم نظره تقدير فهو حياتها فكان الاب واصبح الزوج بادرتني هذه الكلمات عند قراءتي لروايه لاسكالا لنور عبد المجيد فهي تعرض قضيه اجتماعيه من اخطر القضايا التي تواجه المجتمع .هي سقوط الرجل في نظر المرآه سواء اكانت زوجه او إبنه اوحبيبه سقوط الرجل يعني موت الحب اي كان نوعه ان ضعف شخصيه الرجل وعدم قدرته على حمايتها جعلته يسقط من نظرها فلا سبيل للحب لايقاس الضعف بالثراء اوالسلطه ولكن بكيف يكون سند لها و حمايه والقضيه الاخري هي الإهمال وكيف قضي على شاب كان من المنتظر ان يكون طبيبا ناجحا القضيه الاخري هى الغربه والهجره غير الشرعيه إن لم تجد نفسك داخل وطنك فلن تجد لنفسك وطن أخري القضيه الاخري وهي الأكثر اهتماما كيف تكوني نفسك لا تترك أحد مهما احبك ان يصنعك ان يرى نفسه فيك هذا ليس حب انما هو حب تملك وسيطره. أسلوب نور عبد المجيد يتميز بانه يجعلك تتفاعل مع الاحداث .كانك في قلب الأحداث وتتفاعل مع الشخصيات كأنك واحد منهم فهي تنقلك من عالمك الي عالمها هي تكتب وكانها ترسم لوحه او تعرف 
لحنا رائع بكلمات تسحر العقول وتعزف بها علي اوتار القلوب استخدمها اللغه العربيه الفصحي يزيد من روايتها جمالا و رقي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: