أدم وحواءعام

اجبرت ابنها على النوم باعطائه مادة مخدرة فمات الابن ثم انهت حياتها بطريقة مأساوية




اجبرت ابنها على النوم باعطائه مادة مخدرة فمات الابن 

ثم انهت حياتها بطريقة مأساوية
كتب / ريما السعد

عثرت الشرطة البريطانية على امرأة تدعى كيلي إيمري وقد لفظت أنفاسها الأخيرة في غرفة في أحد الفنادق الصغيرة في مدينة كينت البريطانية، بعدما تعاطت جرعة زائدة من مادة الميثادون المخدرة. 
وذكر موقع “العربية.نت” أن الأم (36 عاماً)، كانت قتلت طفلها الذي يبلغ العامين بعدما أعطته مادة فينتون هوغان لتجبره على النوم.


وتعليقاً على ذلك، قال مايكل هوغان، والد الطفل، لصحيفة “دايلي ميل”: “أنا سعيد. ما فعلته جعلني أشعر بالتحسن”، مضيفاً: “لقد سلكت الطريق السهلة بعدما قتلت ابني”.

وتابع: “لقد دمرت حياتي، فهو ابني الوحيد، وقد كنت مسجوناً. لقد ذهبت إلى الجحيم الآن“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: