شعر وحكاياتعام

حلم



           بقلمي
       نجلاء فتحي عزب 
————————-
جاء لها  نادمأ 
يريدها أن تفتح 
صفحة جديدة
قالت له :
رأيتك فى منامي .!
كصورتك آخر مرة
 ونحن معا .
 لم أنس تفاصيلي معك
لم أنس كم خذلتني ..
  ولاتندم
ولم انس كم أبكيتني 
 وأيضا لا تهتم
وكأنه نفس المشهد
 أعيد إخراجه في حلم
وكأن ردي عليك 
هو نفس الرد
 ولامبالاتك معي 
ما لها حد
ولكن النهايه مختلفة ..!!
النهايه ليست فيلم ..
مجرد إحساسي 
في الحلم
 بأنك مازلت على عهدك 
كافي لأن يجبرني على
 أن أعِدك
 أنني سأتجاهلك
حتى أصل يوماً   
إلى أن أكرهك ..!!
نعم
 لازلت  أحـبـ …
أقصد لا أكرهك  ..!!

مدير قسم الادب و الشعر
علا السنجري 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: