أخبار وفنعام

شيرلي باسي



كتبت
     علا السنجري
مغنية مشهورة عالميا مع صوت كبير وسمعة براقة.
مواليد ٨ كانون الثانييناير ١٩٣٧، هي مغنّية ويلزية بدأت الغناء في منتصف عقد ١٩٥٠، اشتهرت بتسجيل أغنيات أفلام جيمس بوند ، وهي الماس للأبد ١٩٧١)، ١٩٦٤أصابع الذهب ، حاصد القمر ١٩٧٩

كانت شيرلي فيرونيكا باسي الطفلة السادسة والأصغر بين أطفال هنري باسي وإليزا جين ستارت، ولدت في شارع بوت في خليج تايغر في كارديف، ويلز؛ ونشأت في مجتمع سبلوت المجاور.

في ذلك الوقت، كان خليج تايغر أحد أكبر الموانئ في العالم، وكان متعدد العرقيات. كان والد شيرلي من نيجيريا وأمها كانت إنجليزية من تيسايد 
كان لشيرلي ثلاثة أخوات، اثنتان  من أمها فقط وشقيق واحد. لاحظ المدرسون والطلاب في مدرسة طريق مورلاند أن صوت شيرلي يتميّز بالقوة، لكنهم لم يدعموها بالتشجيعفقد قالت أنهم كانوا يطلبون منها الصمت في جوقة المدرسة. حتى أن المدرّس كان يطلب منها الانسحاب من الجوقة، لكنها كانت تغنّي في الممرات ، بعد أن غادرت المدرسة في سن ١٤، وجدت شيرلي وظيفة عاملة في مصنع ومغنية في النوادي في الليل وفي عطل نهاية الأسبوع.

عام ٢٠٠٠، قدمّت الملكة إليزابيث الثانية لها رتبة الامبراطورية البرنطانية نظرا راً لإسهاماتها في مجال الفنون الأدائية. عام ١٩٧٧، تسلّمت جائزة بريت لافضل فنانة بريطانية في غناء السولو في السنوات الخمسة والعشرون الماضية
اعتُبرت شيرليإحدى أكثر المؤدّيات الصوتيات البريطانيات شعبيةً خلال النصف الأخير من القرن العشرين .














مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: