أخبار وفنعام

د. إبراهيم حلمي عبد الرحمن



كتب/خطاب معوض خطاب
من القرية إلى منظمة الأمم المتحدة

من الغريب أننا نهمش ونهمل ونتجاهل عظماءنا ومبدعينا ولا ندري أننا بذلك لا نظلم هؤلاء العظماء بقدر ما نظلم أبناءنا لأننا نساهم في غياب القدوة الحسنة التي من الممكن أن يقتدي بها أبناؤنا.


من عظماء مصر ونجبائها المهمشين والمجهولين الذين لا يهتم بهم ولا ينشر سيرهم أحد د.إبراهيم حلمي عبد الرحمن ابن(كفر الولجا) مركز كفر شكر بالقليوبية، ود. إبراهيم حلمي عبد الرحمن كان عالما بارزا في الفلك وبرز في التخطيط والإقتصاد كما عمل بالترجمة وتعدت شهرته حدود مصر وبلغت الآفاق، فالعالم كله يعرف من هو إلا أبناء بلده للأسف الشديد، ولو سمعت عن منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية(UNIDO) فلابد أن تعلم أن أحد مؤسسيها كان مصريا، وهو د. إبراهيم حلمي عبد الرحمن كما أنه كان أول مدير تنفيذي لهذه المنظمة خلال الفترة من عام 1966م حتى عام 1974م.

ولد د. إبراهيم حلمي عبد الرحمن ابن عمدة كفر الولجا التابعة لمحافظة القليوبية في 5 يناير 1919م وحصل على بكالوريوس العلوم من كلية العلوم جامعة فؤاد الأول(القاهرة) عام 1938م، وكان متفوقا جدا في جميع المراحل الدراسية، وقد حصل على الدكتوراه من جامعة أدنبره عام 1941م، ثم حصل على دراسات بعد الدكتوراه في الفلك في جامعة كامبريدج عام 1942م، وعاد إلى مصر عام 1942م، ثم عاد للسفر للخارج مرة أخرى عام 1951م للبحث العلمي بجامعة ليدن بهولندا، ثم كأستاذ زائر بجامهة ويسكونسن بأمريكا عام 198م، وكان التخصص العلمي له هو الفلك والتخطيط.

عمل د.إبراهيم حلمي عبد الرحمن كمدرس بكلية العلوم جامعة فؤاد الأول (القاهرة) عند عودته من الخارج، ثم عمل بمرصد حلوان، كما عمل سكرتيرا عاما للجنة التخطيط القومي من عام 1954م ولمدة تزيد على 10 سنوات، وكانت له إسهامات كبيرة في تأسيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية، كما أنه يعد مؤسس معهد التخطيط القومي وأول مدير له في المدة من عام 1960م إلى عام 1963م، كما أنه هو مبتكر مصطلح(الخطة الخمسية) ومنفذه، وأصبح وزيرا للتخطيط والتنمية الإدارية في عام 1975م حيث تولى الوزارة بعد د.إسماعيل صبري عبد الله.

ترجم د.إبراهيم حلمي عبد الرحمن عدة كتب منها كتاب(رسالة العلم الاجتماعية) تأليف (د. برنال) ونشره المركز القومى للترجمة، كما أنه له أكثر من 170 بحثا ومقالا، فقد كتب عن مكتشفات علمية وكتب علمية مثل سلسلة مقالات مطالعات علمية التي كانت تنشر في مجلة الثقافة في أربعينيات القرن العشرين، كما أنه له عدد من المقالات العلمية في مجلة (المجلة) في الخمسينات من القرن الماضي، ومقالات بعناوين مثل (القمر الصناعى وما صنع) و(الثورة العلمية الكبرى وموقفنا منها) و(حديث الذرة في السلم والحرب)، وكانت وفاته في 1 يناير عام 1998م.

المصادر:
كتاب طريقي”سنزات للحلم والصدام والعزلة” د. كمال الجنزوري.
جريدة الشروق 29 سبتمبر 2010م مقال محمد محمود الإمام.
جريدة المصري اليوم 2 أبريل 2009ممقال د. مصطفى الفقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: