شعر وحكاياتعام

في ذكرى استشهاد البطل الأسطورة ( يحيى عياش) :



شاعر المعلمين العرب
حسن كنعان
رمزُ البطولة والفدا عيّاشُ
لا القاعدون. وجُلّهم أوباشُ


قد جالَ في ساحِ البطولة عازفاً
لحنَ الشهادةِ عودهُ الرّشاشُ

والغاصبُ المحتلُّ جُنّ جُنونُهُ
فدعاهُ خوفٌ أو جفاهُ فراشُ

ماضٍ تشُقُّ الدّربَ أرهقكَ السُّرى
وسواكَ ينعمُ قد كستْهُ رِياشُ

عَجِزتْ جنودهمُ وكَلَّ سلاحُهُم
لو كان يملكُ ما لهم ما عاشوا

من خلفهِ طُلّابُ ثأرٍ عاهدوا
حفظوا الوصيّةَ والنّفوس عطاشُ

كفان واحدةٌ بها رشّاشُها
تندكُّ منها البومُ والأعشاشُ

وينير في الأخرى الطريقَ بمصحفٍ
وطعامُهُ ( وهو الطريد ) خَشاشُ

لِمَ هؤلاء الجندُ حيثُ تجمّعوا
لا تعجبَنَّ فعِدْلُهُم عيّاشُ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: