حياة الفنانينعام

المذيعة الفنانة “رباب الخشن “بجهز لبرنامج جديد ونفسي اعمل برنامج يعلم الناس تذوق الفن




والدى طبيب ووالدتى تركت العمل لتتفرغ لنا.



بحب الرسم من صغرى وكانت ابنه عمتى تشجعنى.



ابى الله يرحمه كان مدرك لموهبتى الفنيه وكان يشجعنى.



دراستى كانت سبب غير مباشر فى عملى كمذيعه.



دخولى الاعلام كان بمحض الصدفه.



تاثرت ببرنامج Art Attack وكنت ارغب فى عمل برنامج لتعليم الاطفال الرسم.



عملت اختبار لاعمل كمذيعه وكان سبب فى تعرفى على زوجى.



أولادى فنانين وابنى الكبير امين اللجنه الفنيه فى فصله.



نفسى ارجع ارسم تانى واعمل جاليرى خاص بيا وبرنامج لتعليم الناس كيفيه تجميل حياتهم.



حوار غادة محسن إبراهيم
الطفوله هى احلى الفترات التى يمر بها الانسان، فهى فتره البراءه ،وللاسف هى تمر بنا دون ان نشعر بها، ففى طفولتنا عندما كان يسألنا احد المبار عن المهنه التى نريد امتهانها فى الكبر،فكانت الاجابه التى تختر على بالنا تستند طبعا عن قدوتنا فى الحياه،وغالبا يكون احد الاباء او الاقارب، لم نكن نعلم ان للحياه وجهه نظر اخرى مغايره لاحلامنا وامانينا فالقليل منا فقط من استطاع تحقيق حلمه بامتهان بالمهنه التى حلم بها، وفى المقابل هناك نماذج عديده لم تستطيع تحقيق حلمها ،فكانت للحياه وجهه نظر اخرى، احيانا تكون ظالمه واحيانا منصفه؛وحوارنا اليوم مع المذيعه الجميله رباب الخشن المذيعه بقناه النيل تحدثنا عن تجربتها مع الحياه فهى فنانه تشكيليه عملت كمذيعه.

حدثينا عن رباب في سطور ؟
انا رباب محمد الخشن..والدي طبيب الله يرحمه و والدتي سابت الشغل علشان تتفرغ لنا..و اكبر اخواتي..شريف و سارة بابا كان بيشتغل في السعودية. وضحى علشان تعليمنا و كان ممكن يسيبنا معاه هناك…بس مكانش فيه مدارس لغات هناك…فبقينا ندرس هنا و نسافرله الاجازة كلها .و أصر اننا انا و اخواتي نتعلم في مدارس مصر  انا بحب الرسم من صغري ومحدش في اسرتي الصغيرة كان له في الرسم خالص بس انا كنت بحبه و موهوبة من صغري(هما اللي كانوا بيقولوا) و كنت بستنى اليوم اللي بزور فيه عمتي لان بنتها كانت فنون جميلة و فنانة..علشان تطلعلي الالوان و تعلمني..دخلت كلية التربية الفنية و مكنتش اعرف غير فنون جميلة اللي مجموعي ماجابهاش بس احسن حاجة حصلتلي اني دخلت الكلية دي لاني عمري ما كنت هتعلم ولا هحب كلية تانية قد ما حبيت كليتي.
من كان يدعمك  ؟
بابا الله يرحمه كان مدرك اني موهوبة فكان بياخدني المكتبات الكبيرة في السعودية و يجيبلي كل اللي بطلبه من طلبات..و اكتر ..و يصورلي كتب عن الفن…لدرجة اني رسمت بكل حاجة حتى بالزيت قبل اصلا ما ادخل الكلية او ادرس ..و كان فخور جدا لموهبتي هو و ماما.

هل اثرت درستك للفن على حياتك ؟
دراستي للفن…غيرت مفاهيم كتير في حياتي…و بقيت مابطيقش اشوف اي شئ قبيح….و طبعا استغليت دراستي في الرسم على كل حاجة و عمل اشغال فنية في شقتنا زمان و وقت جوازي و لما نقلت بيت جديد…لدرجة اني رسمت السقف و الحيطان و عملت تابلوهات و فازات و حتى باب الشقة ما سلمش مني، و دراستي كانت سبب غير مباشر في اني اشتغل مذيعة.

كيف اتجهتي للإعلام ؟و لماذا لم تتخذي حبك للفن مجال لكي؟
محض صدفة…ولا عمري فكرت اني اشتغل مقدمة برامج..بس بعد الدراسة اخدت تمهيدي ماجستير سنتين..بس ماكملتش، كنت متخيلة اني هشتغل في الجرافيكس..بس قطاع المتخصصة للحظ كان لسة فاتح و في الصيف رحت اتدرب في قسم الديكور و بالفعل اشتغلت برنامج…لحد مرة وانا ماشية في القطاع عرفت ان قناة النيل للاسرة و الطفل عاملين اختبارات للمذيعات…و كنت وقتها بحضر الرسالة(اللي ماكملتهاش ) في رسوم الاطفال و كيفية تقديمها من خلال برامج التلفزيون..و كنت متأثرة ببرنامج Art attack ..ففكرت اني ممكن اعمل برنامج لتعليم الاطفال الرسم (معملتوش لحد دلوقتي )رحت قابلت العظيمة م.شويكار خليفة رائدة الرسوم المتحركة في التلفزيون و اللي كان اسمها بيشدني جدا في تترات الفوازير وانا صغيرة ..قدمت من غير ما اقول لحد في البيت.. بصراحة علشان لو سقطت في الاختبار ماتبقاش فضيحة ، دخلت لجنة الامتحان اللي كان فيها أ.حسن حامد رئيس القطاع وقتها..م.شويكار خليفة..د.منى الحديدي عميدة كلية الاعلام..الشاعر شوقي حجاب..و رئيسة القناة وقتها م. نجوى ابراهيم..بعدها بفترة لقيت مخرج من القناة معرفهوش اسمه حاتم السيد بيكلمني في البيت و بيبلغني اني نجحت و هننزل شغل مع بعض.. في الحقيقة احنا نزلنا شغل مع بعض … و اتجوزنا كمان .

هل قمتي بعمل معارض لاعمالك الفنية؟
لا..محصلش..لاني اتخرجت و اشتغلت علطول في التلفزيون…و للاسف كسلانة شوية…
ممن ورثتي حسك الفني، و هل ظهرت الموهبة عند اولادك؟
أسرتي مفيهاش حد بيعرف يرسم…لكن بنت عمتي…اللي درستلي كمان في المدرسة (ميس عبلة )هي الوحيدة اللي كانت بترسم و فنانة في العيلة
واولادي ماشاء الله عليهم فنانين فعلا..بس للاسف مابيرسموش كتير لان مغريات العصر شداهم اكتر.ايامنا كان الرسم..و القراءة..و الشعر..دي الحاجات اللي بنخرج فيها طاقاتنا…لكن دلوقتي طبعا مش عايزين يسيبوا كل ما يمت بالتكنولوجيا الحديثة..رغم ان ابني الكبير علطول امين اللجنة الفنية في الفصل اشترك في اكتر من مسابقة و كسب، و الصغير مبدع و مبتكر و له اسلوبه..بس كسلانين جدا في موضوع الرسم.
هل تحلمي بعمل برنامج خاص بكِ تتحدثي فيه عن الفنون المختلفة؟
كل اللي يعرفني من زمايلي و حتى ضيوفي في برنامج دانتيل يعرف عني عشقي للفن..و يعرف ان ده حلمي اللي بتمنى انه يتحقق قريب… بنعافر ان برنامج زي ده يطلع للنور…و ان شاء الله قريب على شاشة قناة نايل فاميلي (العائلة) دعواتكوا و دعمكوا بقي.

في اعمالك الفنية مما تستوحى افكارك؟
المرأة انا متحيزة لها جدا…و خصوصا المرأة المصرية لاني بشوف ان مفيش زيها….و الافريقية…بعشق التراث الشعبي و الخطوط الفرعونية و الفنون الافريقية….و هتلاقي اغلب شغلي محوره الست….و بحب الالوان جدا و تنوعها في العمل الواحد.
ما احب اعمالك الفنية؟
كلهم اولادي دي اجابة دبلوماسية بس في الحقيقة فيه لوحات بحبها جدا اكتر من غيرها…منهم لوحة لسيدة تقرأ الفنجان و يد تعزف الناي و النميمة.
على المستوى الشخصي لو عاد بكِ الزمن للخلف هل كنتي ستسلكي نفس طريقك ام طريق اخر؟
كنت هختاره بالمللي…لان كل خطوة مرتبطة باللي بعدها و متشابكة مع كل الاحداث اللي عدت عليا…مثلا دراستي في التربية الفنية سبب في شغلي كمذيعة…..و شغلي سبب في اني اقابل حاتم السيد زوجي الرائع.. …الحمد لله ما بفكرش كتير في اللي فات…و بحمد ربنا جدا على كل اللي انا فيه….و كلها مصاير مكتوبة و ارزاق ربنا بيقسمها…محدش اختياره هيكون افضل من اختيار ربنا.

من قدوتك على المستوى الاعلامي و الفني؟
ده سؤال عمري مافكرت فيه. انا بحب “ريتشيل راي” علشان بسيطة و تلقائية…بس انا اللي بحلم اقدمه مختلف عن اللي بيتقدم…. و مع احترامي لبعض الموجودين على الساحة الاعلامية…و عدم رضايا عن اغلب اللي موجود…تقدري تعتبري اني ماليش قدوة في طريقة التقديم…لكن ليا اساتذة اتعلمت منهم كتير…م.شويكار خليفة…مدام سامية شرابي الله يرحمها..ا. محمود سلطان الله يرحمه.
بس وانا بشتغل مافكرتش انا عايزة ابقى شبه مين لاني بحب ابقى شبه نفسي..من غير تكلف ولا تمثيل.
ما الجديد الذى تقومى بتحضيره فى 2018؟
بجهز لبرنامج جديد اسمه فابريكا وهو عن الهاند ميد والفنون وهو فى مرحله الاعداد عند رئيس القناه وربنا ييسر.

ما هي احلامك التي تتمني تحققيها على المستوى الشخصي و المهني و الفني؟
الشخصي زي اي ام مصرية اصيلة…بتمنى البركة في الصحة و العمر و الرزق لولادي…و انهم يحققوا احلامهم..و الستر و الصحة و البركة لكل عيلتي.

نفسي ارجع ارسم و اعمل فن و يبقى الجاليري الخاص بيا..
و اعمل برنامج كبير يعلم كل ستات مصر و رجالتها ازاي يجملوا حياتهم…و يرجع لنا الذوق الراقي و نوصل للناس مفهوم ان الجمال لا يعني التكلفة العالية..
و نفسي مصر احسن.. لاني بغير جدا لما الاقي بلاد جنبنا كنا بنعلمهم سبقونا..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: