شعر وحكاياتعام

ماذا فعلت لك ؟!



بقلمي نجلاء فتحي عزب

أريدك أن
تستمع إلي
سأسألك الآن
ولا تجيبني
كيف الوصول 
إليك؟!
حروفي 
لم تصلك
مهما ألبستها
أجنحة السفر لك
لغتي
تركتها لدي
أتقنت كل لغة
تقربني منك
ولكنك
أبيت أن تفهم
قلبي
ظل ينازع
في الربع الأخير
من الليل
حتى يحمِّلك
ذنب آهاته
ولكنك لم تشعر
قلبك
قل لي بأي
رداء 
له أرتدي
حتى ينبض
بإسمي
ويرتدي ثوبي
عيناي
غارقة في
بحر عينيك
العميق المتأجج
وأنت صامت
الأمواج
شحيح الأشواق
وأنا وحيدة
أقف في 
وسطه مثل الفجوه
التي تخلوها
الروح 
من ماء عديم
اللون 
راكد المعنى
و خال من الأعماق
والآن يا هذا :
أطلب منك أن
تجبني
ماذا فعلت لك ؟!
ماذا ؟!!!!!!
لكي تصبني


نج لاء
Naglaa Azap

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: