شعر وحكاياتعام

لا مكتوب ولا خبر



صائغ القوافي الشاعر 
فهد بن عبدالله الصويغ 
أبكي يا قمر و خلى النجم دموع
اكتب ع الشجر غايب بقاله اسبوع
لا جاني منه مكتوب ولا خبر 
والقلب بقى على الحبيب موجوع
من يوم ماراح و العين تهوى السهر
والقلب من ناره بيحرق في الضلوع 
فين أيامه فين ساعات الحنين 
لا بيبعت سلامه و لا ورد وشموع 
فين اللي كان بالفرح هنا مهنيني
بكاني الزمان والا الحبيب مبكيني
سافر وغاب وبعد السفر ما سألشي
ليه الأحباب بعد الغياب ماترحمشي
هو آنكتب علينا ندوب احنا بهواهم
وهما بالنسيان ينسو قد ايه غلاهم
لا كلمة و لا جواب يا قمر جاني
و سابني هنا وراح لوحدي أعاني 
أسبوع من غيابه طير مني النوم
نسي الغالي احبابه و سابني مهموم
سابلي ذكرياته و غاب عن عيني
وكل حكايته ولا أفتكر مره يجيني
ليه الغرام يا قمر بقى كله عذاب 
ايه اللي جرى خايف يبقى سراب
روح له يا قمر خليه مره يسأل 
وقوله يا قمر بلاش عليا يتقل
دا القلب من بعده تايه غلبان
قوله ما يبقاش عليه هو و الزمان
خليه يرجع لقلبي هنا من تاني
أويطمني عليه لو كان لسه ما نساني 
أهو انت شايف ياقمر عذابي بغيابه 
خليه يبعتلي مستني منه جوابه
ولو لقيته ناسي الحب اللي بينا
فكره يا قمر يمكن يرجع و يجيلنا


6-2-2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: