شعر وحكاياتعام

السراب




 

صائغ القوافي الشاعر 
فهد بن عبدالله الصويغ 
مدري من غيرك وخلاك تتبدل
مدري ليه صاير علي تدلل
يا كثر ما تشعل بقلبي غيرتي
انا أسأل عليك و انت ما تسأل


كل ما قلت إبعد يغلبني حبك
أقرب وانت تبعد ياقسى قلبك 
كأنك تعشق عذابي و حيرتي 
وتفرح لا شفت بعيني ظلمك

من قساك علي و خلاك تهجر
من فتن بيننا و لا صرت تصبر
من ما تأكدت إنك كل دنيتي 
تركتني لليالي لوحدي أسمر

صار السهر بدنيتي ذكراك
أتذكر قربك و عشقي لهواك
حيرتني ماعاد أعرف قصتي
وصار الحلم يا عمري لقاك

وين أيام الحب أيام الحنان 
حبك صار غلب بلا أمان 
جايب القساوة منين يا جنتي
تركتني بلا دفا أعيش حيران

ادري لك حق علي تتغلى
لكن يا قمر عمري متى تتجلى
تعبت من انتظارك في رحلتي
الخوف كل الخوف بي تتسلى

عطني موعد و أصدق بميعادك
يا مخالف الوعد قتلني بعادك
تدري إن لقاك يا قلب فرحتي
ارحمني يا زين و بطل عنادك

إنطفى شمعي من كثر الغياب 
والقلب ماعادله زوار وأصحاب 
من بعد غيبتك ضاعت دنيتي 
وما بقى من العمر إلا السراب


7-2-2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: