أدم وحواءعام

الفرق بين الهدف والرسالة

بقلم الخالة وداد
كل انسان منا يحابيبي بيتولد لرسالة معينة ربنا اوجده علشانها والا مكنش له لازمه وجوده بقي!
وطالما لسه موجود وبتتنفس فمعني كده انك لسه متمتش رسالتك علي أكمل وجه وربك بيمد في عمرك وبيديلك فرصة علشان تقابله بكفه تقيلة يفتخر بيها يوم الحساب
الرسالة دي أساس الحياة ولو كل واحد مننا دور وتمعن شوية هيقدر يعرف ايه رسالته في الحياة
في ناس رسالتها توفير حياة كريمة لاولادها 
وناس رسالتها اسعاد غيرها
وناس رسالتها مساعده غيرها
وكلنا رسايل في حياة بعض
يعني الرسالة عامة الغرض منها نقدم لبعض خدمات تساعدنا للوصول لأعلي مراحل السعادة والسلام ولأن في مننا الي بيقوم بدور قابيل فممكن يستخدم رسالته بشكل سلبي وشراني ..ايشي عدوانية وايشي قتل ودمار…
انما الهدف بقي فده خاص يخصك انت لوحدك وده بقي باختيارك عاوز تكمل رسالتك لازم يكونلك هدف انما عايش يوم بيومه والسلام يبقي رسالتك ناقصة ياولدي.
الهدف ده حاجة كده بتدي للحياة طعم ومعني تاني .حلم بتشتاق اليه معجون بشوية رغبة من هنا علي ارادة وتحدي من هنا .طاقة بتدفعك انك تكمل رسالتك علي أكمل وجه ولان الرسالة والهدف متلازمين كده ومع بعض فمينفعش ابدا نفصل ما بينهم..ولازم نتعلم نكملهم ببعض علشان تعيش حياة سوية سليمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: