شعر وحكاياتعام

تسألني ليش أبكي

تسألني ليش أبكي

صائغ القوافي الشاعر 
فهد بن عبدالله الصويغ 

تسألني  ليش  قبل  غيابك  دوم  أبكي
كأنك مادريت  إن   قلبي  عندك  تركته
تسألني  ليش  من   بعد  غيابك  أشكي 
وكأنك مادريت أن  قلبي  بيدك  ذبحته
خلني أقولك  يمكن تحس يوم  بظرفي
ويمكن تدري إشلون كوني  بلاك  عفته
من يوم عرفتك و انا قلت للكون يكفي
إنت اللي ابيه وانت  اللي  بقلبي  حزته
بعت  كوني  و أشتريت  كونك  بنفسي
لكن خسارة بعدك دوم صابني بالسكته
صرت أمشي وأطوف بوجهي  و مقفي
حتى  ضي  الشمس  بغيابك   ما شفته
ما همني  دمعي  عن   الخلايق   أخفي
ولا همني درب خطر فيك دوم  سلكته
ادورك بالشوارع وأعلن حبك ولا  انفي
ولو سألوني وصوفك اقول بدر ماطلته 
أحبك  إيه  وعشقي لك هو كل وصفي 
و لغير  حبك  قسم  قلبي  أبد  ما بعته
لا تحسب  من  الرفاهية  القلب يشكي
لو كان ذاه ظنك  تراك  قلبي  ما سمته
العقل  من  دونك  يشرد  وبليله  يهذي
إشلون ياغلاة الروح  للحين  ما عرفته
إشلون تشوف دمعي مثل النهر  يجري
ولاتتألم على حب للحظه وحده تركته
طلبتك ياغلاتي أبد ما تفك يوم أسري 
خلني أسير  لحبك و لو  عمري  فقدته


مدير قسم الأدب و الشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: