شعر وحكاياتعام

ليت الكون لنا وحدنا


ليت الكون لنا وحدنا


صائغ القوافي الشاعر
فهد بن عبدالله الصويغ



ألا ليت  الكون  كان   لنا    وحدنا
          فجمالك   يغني   عن   أي   جمال
كنا  نسجنا   للطيف حرير  عشقنا
          وأقمنا   بالغرام  فوق   كل  التلال
وبنينا   حدائق   غرامنا    وشوقنا
          في  جنات   حولها    الف    شلال
فالعشق  حينها  كان   فقط  ملكنا
          وأحرفه   مغزولة  بعشق  الوصال
ألا    ليته    تحقق    يومآ   حلمنا
           و ما كان   حديث    لغيرك   يقال
كنت  سأبحر  حينها   في   عمقنا
           وأجعل  الطير لنا  وحدنا  مرسال
كان  شجر   التوت  حينها   غزلنا
            واغصان   الياسمين   لنا    ظلال
كنت ستكونين قلعة وصل تضمنا
            ولي وحدي  فقط  حق  الإحتلال
كنت  سأجعل  من   النجم   بيننا
           وجل الأقمار  تتراقص  بالإحتفال
سيكون كل   شيء  حينها  لحبنا
            وسيسير  الكون  بغرامنا  مختال
عاشقان فقط لا   قبلنا  ولا  بعدنا
            وحولنا  جنان  الرمان  و البرتقال
سيكون  هوانا  حر  طليق  بدربنا
            بلا حسود  أو   رقيب  أو   جدال
ليت  ما تمنيت  كان   يومآ  كوننا
           لكنه  للأسف  الشديد  ذاك  محال


مدير قسم الأدب و الشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: