شعر وحكاياتعام

هدوء قاتل

هدوء قاتل




     ولاء الهواري


هدوء قاتل..أشعر بهدوء يُميتنى فهو أسوء بكثير من ضجة الوجع
ربما فى ضجيج الوجع تمرد ،صرخة،اعتراض،تعبير عن ذلك الألم الكامن هنا… في القلب
ولكن كيف أعبر عن ذاك الوجع الكامن بين أضلعي مع ذلك الهدوء المميت الذي يخيم على حواسي.
يااااالله كم هو سئ بل سئ للغاية عندما يزيد الوجع فيصيبنا اللا شعور ثم ينتابنا ذاك الهدوء القاتل…
أود لو يصيبنى شعور الوجع فاصرخ من اعماقي ..أود أن أشعر.. أن أعود لطبيعتى..حتى وإن كان هذا مزعج..فهذا اخف بكثير من ذاك الهدوء القاتل..
أتعلمون ذاك الهدوء اقصى مراحل الوجع..ذاك الهدوء يصحبه جمود غير عادى يصحبه اللاشعور…
ذاك هو الهدوء القاتل.



للمزيد
في الطرقات

مدير قسم الأدب و الشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: