شعر وحكاياتعام

من أكون

من أكون


بقلم عبدالكريم بعلبكي

عند أول جعجعة

ثارت ضدي !!!

ضج ألمي الى أول صدمة

لأذبحني عند رعد كلامها

وأسألها من أكون ….؟

ناشدتها …

لكن لحظتي

هربت مني

الى محطات الجنون

لعقتني الحسرات

عند شرفة الخسارات

فحاصرني السكون

وفي انتصاف الرجاء

تضاءل دمي ..

اسمي ..

فرحي ..

هرب من لحظتي

دون تذكرة سفر

الى مدائن وحدتي

حيث تعب الدمع في العيون

وقد صارت

أمست

راحت

أصبحت،،، صدى للظنون …

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: