شعر وحكاياتعام

أين العدالة ؟!

أين العدالة ؟!
بشار الحريري

أصبحنا في آخر الزمان
لم يعد فيها كرامة للإنسان 
انعدمت الإنسانية
انتحر الضمير
كل يوم قتل وتدمير
إبادة وتهجير
مجازر هنا وهناك
يدَّعون الدفاع عن الإنسان
جعلوا له شرعية دولية
باسم الشرعية الإنسانية
لم تنفع قوانين أو مواثيق
دول كبرى مهيمنة
تفتعل الحروب لمصالحها
أما قوانين مجلس الأمس
فحدث ولاحرج…!!
القاضي والقاتل واحد
والضحية يبقى الإنسان
تتقاذفه الأمواج
بين الشطآن
لم يسلم منهم لابشر 
ولاحجر ..ولاطير
هذا واقع مؤلم
ويبقى الأمل برب العباد
هو القاهر والعادل
عندما ترفع الأيادي عاليا
داعية المولى…
بالفرج القريب
.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: