حياة الفنانين

الفنان علي المعاون.. “المخبر فرج” في فيلم “الكرنك”

كتب/خطاب معوض خطاب

الفنان “علي المعاون” هو أحد أهم وأشهر نجوم الظل في السينما المصرية على مدى تاريخها الطويل، وهو مولود في 17 مارس 1917، وتوفي في 18 يناير 1982، ورغم قلة أعماله الفنية وعدم معرفة الكثيرين لاسمه، إلا أنه كان نجما وبطلا لواحد من المشاهد الشهيرة في السينما المصرية، وهو مشهد اغتصاب الفنانة سعاد حسني في فيلم “الكرنك”.
فالفنان “علي المعاون” هو الذي أدى دور المخبر فرج صاحب مشهد الاغتصاب الشهير، ورغم أنه لم يظهر طوال فيلم “الكرنك” إلا في هذا المشهد فقط، ورغم أنه لم ينطق بكلمة واحدة في هذا المشهد، إلا أن كل من شاهد الفيلم يتذكره ولا ينساه، وربما يعود هذا لأن المشهد المذكور يعتبر من المشاهد غير المسبوقة في تاريخ السينما المصرية، وذلك لأنه كان مشهدا جريئا ومثل صدمة كبيرة لكل من شاهده في ذلك الوقت، وقد تم اعتبار هذا المشهد دليلا على قسوة نظام الرئيس جمال عبد الناصر في معاملته مع معارضيه في ذلك الوقت.
والفنان علي المعاون الذي أدى دور فرج المخبر في فيلم “الكرنك” قد بين من خلال هذا الدور مدى القسوة التي يتعامل بها المسئولون مع المعارضين، وبالإضافة لهذا الدور فقد أدى “علي المعاون” دورا بارزا وإن كان قصيرا كالعادة في فيلم “الأرض”، وهو دور ريس عمال الزراعية الذي قال لوصيفة بنت محمد أبو سويلم: “عاوزة إيه يا حلوة؟” وتحرش بها.
والمعروف أن “علي المعاون” قد تم حصره في الأدوار الشريرة التي تتناسب مع ملامحه القاسية وبنيانه الجسدي القوي والضخم، فقد أدى أدوار الشر ورجل العصابات والمخبر في عدد كبير من الأعمال الفنية طوال الفترة من سنة 1950 وحتى سنة 1982، مثل فيلم: شنبو في المصيدة، وإحنا بتوع الأتوبيس، والسفيرة عزيزة، والزوج العازب، ولا وقت للحب، وسر طاقية الإخفاء، وحميدو، وسمارة، والمجانين في نعيم، وملك البترول، ورصيف نمرة 5، وسوق السلاح، وغيرها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: