مقالات

الحياة الريفية في صعيد مصر

بقلم علاء أحمد زايد

قد رزقنا الله العقل لنفكر به قبل أن ينطق اللسان بشئ فإن الحياة في الريف الصعيدى ذات طابع خاص في مختلف النواحي الاجتماعية والاقتصادية والثقافية ومن قريه إلى أخرى ومن محافظة إلى أخرى سوف نتحدث عن إحدى القرى

قرية دير السعادة تابعه لمحافظه قنا مركز فرشوط

 الحياة الاجتماعية فى الريف الصعيدي تحكمها أخلاق سائدة

فى القرية الواحدة وهناك ترابط وتماسك اجتماعي وعائلي وتعرف باسم مثال عائلة زايد بقرية دير السعادة وعائلة الشيخ ابوالوفا الشرقاوي وهناك دور لكبار العائلات فى حل الخلافات القائمة ومن الشخصيات المهمة فى حل الخلافات بالقريه الشيخ يحي على الشرقاوي

الجانب الثقافي فى ريف الصعيد يحب الصعيد العلم ويطمح مختلف الآباء بإلحاق أبنائهم بكليات القمة الهندسة والطب والحقوق والشرعية القانون والكليات الدينية والمعاهد والجامعات بجانب عمله في الزراعة والثروة الزراعية وما يمتلكها من أراضي زراعية ومن أمثلة أعلام على مر العصور بالصعيد وقراها مثال شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب وعباس العقاد ومصطفى مراغي و د طه حسين

الحياة الاقتصادية يعمل أبناء الريف الصعيد داخل وخارج الوطن

ويعمل أيضا بداخل الدول العربية الشقيقة يعود الأب الأبناء على تحمل المسؤولية والاعتماد على النفس إلى جانب التعليم وعمله فى مجالات مختلفة بجانب الزراعة والثروة الحيوانية والدواجن والحرف الصناعية وخلافه

اما قرية دير السعادة فهى قرية تتبع محافظة قنا مركز فرشوط

كان اسمها سابقا دير السواده سم تغير الاسم إلى دير السعادة بعد أن قدم إليها أحد العارفين بالله وهو الشيخ ابوالوفا الشرقاوي وقد أقام بها وبنى بها مسجدا وساحة كبيرة وتعرف بساحة الشيخ ابو الوفا الشرقاوي وأنشأ بها معهدا دينيا وكتابا لتحفيظ القران الكريم وبها ضريح مقام الشيخ أبوالوفا والشيخ أبوالمجد الشرقاوي والشيخ ابو الفضل رزقنا وإياكم حبهم

وإنما هذا المقال ما هو إلا وردة من بستان ملئ بالحدائق المليئة بالورود الذكية لأصحاب الوجوه البهية وإنما للحديث معكم بقية

وجزاكم الله خيرا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: