أدم وحواء

في يوم المرأة العالمي تعرفي على الألوان التي ترمز لهذا اليوم

كتبت / ريمه السعد

إذا أردت قولاً فاسأل رجلاً، وإذا أردت فعلا فاسأل امرأة. – مارغريت تاتشر

إذا أردت أن تعرف رقي أمة، فانظر إلى نسائها.

المرأة نصف المجتمع وتربي النصف الآخر

تحية عطرة لكل امرأة في يوم عيدها ،فهي منبع الحياة واستمراريتها .

الثامن من آذار في كل عام هو يوم عالمي للمرأة وفيه يحتفل العالم بإنجازات المرأة على الصعيد الاجتماعي والسياسي والاقتصادي ،وتخرج فيه النساء عبرَ العالم في مظاهرات للمطالبة بحقوقهن

ما هي الألوان التي ترمز إلى يوم المرأة العالمي؟

يرمز باليوم العالمي للمرأة بالعديد من الألوان ومنها اللون البنفسجي والأخضر والأبيض والزهر حيث تقول الحملة الخاصة باليوم العالمي للمرأة عن ألوانه :

” اللون البنفسجي يرمز إلى العدالة والكرامة،

أما الأخضر فيرمز إلى الأمل، فهو لون الحياة ويرمز أيضا  إلى الخير والسعادة ،

ويمثل اللون الأبيض النقاء والصفاء والسلوك الحسن  “،

أما اللون الزهري يرمز للانوثة والنعومة

 فهذه الألوان هي أول رمز يستخدم للمرأة وذلك عام 1908م.

ماهي قصة اليوم العالمي للمرأة ؟؟

وقد تم الاحتفال باليوم العالمي للمراة لأول مرة في 8 مارس عام 1909 في أميركا في حينها كان يعرف باليوم القومي للمرأة في الولايات المتحدة الأميركية ،بعد أن عين الحزب الاشتراكي الأميركي هذ اليوم للاحتفال بالمرأة للتذكير بإضراب عاملات صناعة الملابس في نيويورك حيث تظاهرت النساء تنديداً بظروف العمل القاسية

فهذه الاحتفالية تهدف لتشجيع المساواة بين المرأة والرجل ،ولكن رغم التطور الكبير الذي وصلنا له ،إلا أنه لا تزال مساحة فاصلة بين الرجال والنساء في كثير من الأمور الحياتية ،وتنبأ المؤتمر الاقتصادي العالمي “دافوس” بأن هذه الفجوة لن تغلق تماماً إلا بحلول عام 2086م .

في عام 1856 شهد خروج آلاف النساء في الشوارع في مدينة نيويورك احتجاجاً على الظروف اللا إنسانية التي كن يجبرن على العمل تحتها ،ورغم تفرقة هذه المظاهرات نجحت هذه المسيرة في دفع المسؤولين والسياسيين إلى طرح مشكلة المرأة العاملة على جدول الأعمال اليومية لتبرز كقضية ملحة لابد من النظر فيها

ليتكرر هذا المشهد في الثامن من مارس عام 1908

وتتظاهر آلاف من عاملات النسيج من جديد في شوارع نيويورك ولكن هذه المرة تظاهرن وهن يحملن الخبز اليابس وباقات الورد ، فالورد يرمز إلى الحب والتعاطف والمساواة ،أما الخبز يرمز إلى حق العمل والمساواة فيه

وطالبن بتخفيض ساعات العمل ووقف تشغيل الأطفال ومنح النساء حق الاقتراع

وكان الاحتفال الأول بهذه المناسبة بعد مرور عام تخليداً لتلك الاحتجاجات النسوية وذلك في 8 مارس 1909 وبعدها اندفعت الحركة نفسها في أوروبا إلى أن تم تبني اليوم على الصعيد العالمي وذلك بعد أن وجدت التجربة صدى داخل أميركا

واعتمدت منظمة الأمم المتحدة هذا اليوم العالمي للمرأة لأول مرة سنة 1977 ليتحول هذا التاريخ إلى رمز لنضال المرأة وحقوقها ويحتفل به عالمياً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: