رياضة عربية وعالمية

“سيدرا خيزران” حصولي على كأس اللاعبة المثالية كانت أول خطوة في طريق الحلم

حوار فيصل علي

إخراج صحفي/ريمه السعد

تدقيق لغوي/ميرفت مهران

…من عشق الساحرة المستديرة ..نبني الحلم لنصل الى الهدف ..سيدرا خيزران ابنة جبلة الساحلية والمقيمة في محافظة ريف دمشق الياسمين ..وككل فتاة كانت تدحرج الكرة الصغيرة وكلما كبرت الكرة كبر الحلم ..سيدرا اللاعبة السورية الأفضل والتي لم ولن تتوقف أحلامها .. لنا معها هذا الحوار ..

تحدثت في بدايته عنها وعن بداياتها في كرة القدم قائلة:

○ اللاعبة سيدرا خيزران مواليد 2006 لاعبة المنتخب الوطني للناشئات وسيدات نادي جرمانا الرياضي(كرة قدم)، منذ صغري وشغف الكرة يرافقني كنت العب في شوارع حيينا مع اولاد الحي، وطبعا اهلي هم الداعمين الاكبر لي،

○وتحدثت أيضا عن مشاركاتها مع ناديها والمنتخب قائلة :كانت اول مشاركة لي في بطولة الصالات عام 2019 حصلت فيها على كاس اللاعبة المثالية كانت اول خطوة في طريق الحلم ،وبعدها تم استدعائي الى منتخب الناشئات وكلي فخر بان امثل بلادي،

شاركت مع المنتخب في بطولة غرب اسيا للناشئات التي اقيمت في الاردن كأول مشاركة لي وحصلنا على المركز الثاني مكرر ، بعدها انضممت الى نادي جرمانا ناديي الام ،شاركت مع نادي جرمانا في بطولة الدوري العام للسيدات حصلنا فيها على المركز السادس ، وخضنا بطولة ناشئات لعبنا فيها على اللقب لكن لم يحالفنا الحظ وحصلنا فيها على المركز الثاني ، ومنذ فترة قصيرة انتهى الدوري العام للسيدات بنسخته الثانية، كنا من المنافسين على اللقب حصلنا فيه على المركز الثالث وانا شخصيا نلت لقب افضل لاعبة بالدوري

○وتابعت اللاعبة سيدرا عن طموحها : اما بالنسبة لطموحاتي فهي كبيرة جدا واتمنى دائما رفع اسم بلادي عاليا،وهنالك بعض الصعوبات التي اواجهها هي المسافات البعيدة التي اقطعها من اجل الوصول الى النادي اضافة الى ضغط الدراسة ،لكن هذه الصعوبات هي حافزي الاكبر من اجل بلوغ هدفي،

○وختمت اللاعبة سيدرا خيزران حديثها قائلة :اخيرا اتوجه بالشكر الكبير الى كادر المنتخب الوطني الفني والاداري وعلى رأسهم الكابتن سليم جبلاوي مدرب المنتخب والكابتن مهند الفقير ،وادارة نادي جرمانا كاملة وبالاخص مدربتي واختي الكبيرة التي كان لها الفضل الاكبر والاهم في تطوري الكابتن مها القطريب، ولن انسى في النهاية ان اتشكر الكابتن مها جنود التي كان لها دور في انطلاقتي واتمنى لها التوفيق اينما ذهبت.

كل الشكر للاستاذ فيصل علي على هذا اللقاء .

إقرأ أيضا هداف دوري الشباب السوري بكرة القدم عدي حسون”تعبت واجتهدت لأحراز لقب الهداف”

د.جمال فرويز “المنتحر ليس مسؤول عن انتخاره وخاصة من يعانون من الاكتئاب السودواي والذهني

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: