شعر وحكايات

 صمت الوريد بقلم سيلفانا طحطح

كفاك انينا ياقلبي

كفاك هوى

غيوم الصد

صارمة..

ودرب الود

مغلقة

وروح الزهر

نادمة على الاحلام

على الساعات والاهات

والايام

فهمّ الوجد

يرثي

النبضة الاولى

وغدر ابكى قافيتي

وبات الدمع في لغتي

وجفني لم يعد

يقوى على الآلام

تعال أليّ ياعمري

لنحكي الشوق في قصص

ونرويها

نداوي الفجر في سنة

وفي شهر

وفي نردين

نرميها

وننشدها

كليل نام في الاوهام

وقنديل تدلى من عباءته

تراتيل

وجرح ادماه الكلام

أيا وجعا سحقت

وريدي الاوحد

ويا ندما

مخالبه

استباحت بسمة العين

وجمر يكويه

الغرام

سيلفانا طحطح

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: