مقالات

حالة للكاتبة نجلاء فتحي عزب

إعداد: نجلاء فتحي عزب

 

وفجأه تنهمر الدموع كسيول الشتاء بعد غيم شديد العتمة يملأ القلب، وتنفجر الحنجرة بما داخلها من صراخ وعواء من فوهة أغلقت بفعل فاعل، ليدوي كرعد يشق تجاويف السحاب ليصعد الى عنان السماء ..

يليها هدوء صامت صمت الوجع بعد منازعة ثورات اختلاج الروح وما بها من مشاحنات وعناء.

هنا انتصار على الكبت وعلى الصمت وعلى الغباء

سكينة تقاوم الخذلان، وخضوع يأبى الذل،

واستدراج سريع للنوم الذي كان مشلولا وأصبح قريبا من الجفون يربت عليها في عطف وحنان .

ليسدل ستائرها برفق ويغلق ضوء الضوضاء وينام .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: