أدم وحواءعام

أسباب الخرس الزوجي و طرق علاجه

أسباب الخرس الزوجي أو الملل و طرق علاجه

كثيرا
يصاب أحد من الزوجين و خاصةالرجل بسبب طول العشرة لزوجته بالخرس او الصمت و
هو ما يسمى بالخرس الزوجي أو الطلاق النفسي فالزوجان يعيشو في بيت وسقف
واحد و لكن في الحقيقة هم منفصلان عاطفيا وروحيا ونفسيا



اولا من اسباب الصمت او الخرس الزوجي  : 



1) اسباب كثيرة منها اسباب نفسية منبعها الرغبة في التعرف على استكشاف الجديد


2) الحديث الدائم بين كلا من الزوجين عن مشاكل البيت و الأبناء والمصروفات 

3) الارتباط بالطرف الاخر
 قد يعتقد البعض و بالاخص بنات حواء أن الارتباط والملاصقة لشريك حياتك
الشديده يضمن لها الاستمرارية في الحياة بينهم ولاكن هيهات فهو عزيزتي
مفهوم خطاء لأن الارتباط الشديد قد يؤثر علي العلقه بينكم ويؤدي الي نفور
وهروب الزوج وملله من زوجته 

ثانيا المشاكل والمنواشات الزوجيه :

 هناك بعض من السيدات دائمة الشكوى واختلاق المشاكل للفت نظرالزوج واحيانا تختلق الزوجه اشياء غير موجوده  

مثال
ان تدعي انها مريضة فهناك للاسف نوع من الرجال دائمي التجهم و الكآبة مهما
فعلت المراة من مجهود او تضحية، و هؤلاء ترعرعو وتربو داخل وسط واسر دائمي
الشجار و المشاكل و قد يكون شئ اخر من الممكن ان يكون تزوج من زوجة لا
يريدها فيبتعد عنها دون ان يشعروبطريقة لا شعورية

ومن الطرق التي نرجو ان تكون سبب في علاج هذه المشكلة

1) التنوع والتجديد



لما لا يظهر كل من الزوجين بشكل مختلف أمام الآخر كل حين… 



يمكنك عزيزتي أن تجددي في طريقة ملابسك أو تسريحة شعرك 


حاولا ان تجددا في طريقه الحديث والمواضيع المطروحة التي تتحدثان فيها 

2)تغير نظام المنزل
كل فترة حاولي ان تجددي في طريقة وضع الاثاث ليضفي نوع من التغير والراحة 
3 عدم البخل في المشاعر والاهتمام بالاخر
يجب علي
الزوجة ان لا تغرق في اهتماماتها المنزليه و تربية الاطفال و تهمل في نفسها
و زينتها ومن الاشياء المهمه ايضا الاهتمام بشريك حياتها بالنظرات الرقيقة
الحانيه
 و الإبتسامة الرقيقة و إظهار السعاده بقدومه وقت الرجوع الي المنزل وحاولي
ان تشعريه باهميته بالاخذ دائما بارائه ونصائحه و إظهار فخرها الدائم به
كما أن عليك عزيزي ادم واجب ليس بالقليل فلا تبخل بمشاعرك و كلماتك الدافئة
لأن تأثيرها على المرأة كالسحر

4)اشاعة جو المرح والهدوء والرومانسيه داخل المنزل 

5) إعطاء قدركبيرمن المسؤلية والحريه المبنيةعلى الثقة المتبادلة و الاحترام المتبادل بينهم وبالطبع الخصوصية



 احبابي دائما اقول لكم ولي ان نرضي باختيارتنا التي هي من عند
الله ونرضي بقضائه وقدره أولا و أخيرا و لنتحلي بالصبر و نبتعد عن اليأس من
الإصلاح و لنتقرب الي الله بالدعاء في كل الاوقات فسبحانه بيده كل شيء
فقلوبنا بين أصبعيه يقلبها كيفما يشاء


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: