عاممقالات

ابني يعشق الزّن الزائد حتي أنهار


ابني يعشق الزّن الزائد حتي أنهار
بقلم دكتورة إيمان الريس
الزن الزائد عن الحد مع البكاء هو شكل من أشكال العدوانية عند الاطفل حيث يظهر الطفل لكما أنه يستطيع ان يستفز الآباء ويستطيع ان يقاوم أنه قادر على إيذائكما أو إغضابكما بهذه الطريقة، لكي يصل الي هدفه ورفع الراية البيضة والاستسلام لما يريده.” إن أفضل طريقة للتعامل مع هذا “الزن” هى تجاهله تماماً، والهدواء والتحكم في الاعصاب وعدم النظر الي الطفل نهائيا حتي لا يقوم بايتعطاف الآباء او العكس الاستفزاز . من المهم ان نترك المكان للطفل ونذهب الي مكان أخر بمعني لو كان الطفل يزن في حجرة الاطفال اذهب الي المطبخ وعندما يتوقف الطفل عن “الزن” ويتصرف بشكل ويستسلام بقوة صبر الآباء و التحكم يمكن لأبويه أن التحدث الي الطفل بهدواء ليوضحا له أن ذلك سلوك جيد. ويعلم الطفل الطرق الصحيحه للاعتراض مع الوقت سيتعلم الطفل أن هذا الشكل من السلوك السئ لن يوصله لهدفه وأن أبويه لن يستسلما لرغباته حتى لو استمر فى “الزن”، ويفهم ان يتعلم الطرق الصحيحة للتعبير عن الرأي او الاعتراض وسيفهم أن هناك طريقة بديلة إن “الثبات” هو الحل فى هذه الحالة، فلا يجب أن يعامل الطفل بطرق مختلفة من قبل أبويه عند تعاملهما مع موقف مثل “الزن” الزائد. يجب ان يتفق الأبوان معاً على الأسلوب الذى يتعاملان به مع الطفل فى موقف مثل هذا إلا أنهما يجب أن يكونا ثابتين على نفس الرأى أمام الطفل حتي يتعلم ان الأبوان مصدر قوة أمامه وإلا قد يلجأ الطفل لتكرار نفس السلوك السئ علّ أحد الأبوين يوافقه على ما يريد.وليس ذلك فقط ولكن ممكن ان يكون مصدر ازعاج للاهل والأقارب . من أكبر الأخطاء الاستسلام لطلب الطفل بعد الزّن و البكاء . 
في حالة ان كان الطفل عنيد ونام وهو يبكي، تحدثي مع الطفل بعد ان يستيقظ وتوضيح للطفل طرق الاعتراض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: