شعر وحكاياتعام

كالطير احلامى

بقلم/ولاء الهواري

من أجلها اعيش..
ومن اجلى تعيش احلامى..
فيا قارئين همس كلامى..
الحلم يسكن وجدانى..
وهذا من عزم إيمانى..
فابالله كيف ياعينى تنامى..
اذا غابت عنك احلامى..
وماذا تكتب بعد إقلامى..
اتعلمون احبتى كالطير احلامى..
فاذا غردت جاء الهامى..
وإذا غابت عادت احزانى..
فيا على جميل احلامى..
فكيف بالله بعد اعانى..
ونعمة من ربي هى احلامى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: