شعر وحكاياتعام

للحب قدسيه


بقلمى نجلاء فتحى عزب
منذ متى شعرتِ بالحب ؟
منذ متى رق قلبك ؟
هل كان محظوراً عليكِ ؟
أم كنتِ دوماً تسعين إليه
هل تخجلين من سؤالي هذا ؟
فلماذا إذن أحببتي ؟
الحب ليس شيئاً نخجل منه
الحب أسمى مافي الحياه
ولكن لنعرف إلى أين منتهاه ؟!
ونعرف حقيقة الحب ومعناه
الحب ليس حرام !
الحب نعمه و أرسلها الإلَه
الحب صفة نبيلة صادقة
نجدها بين القلوب العاشقة
وليس كلمات لدردشات النت
من الشباب للفتيات سارقة
لايعرفن أسمائهم ولا أعمارهم
ولا أوصافهم ولا أخلاقهم
هذا ليس حباً
هذا ليس شرفاً
الحب ليس مكالمه هاتفية
وليس رسالات غرامية
وليس وشوشات عاطفية
الحب أسمى وأعلى و أرقى
الحب إخلاص وفاء محبه
الحب وضوح وشفافيه
الحب هو أن تجده يحلم بكِ
فى بيت كله عطاء وتضحية
ويسعى لتحقيق هذا الحلم
بكل ما لديه من أمل وإيجابية
وليس باللعب والخداع والتسلية
فيا جميلتي ..
فـ لتحبي ، و لـ تعشقي
ولكن من تريدينه زوجاً وأَباً
لأولادك ويكون قدر المسئولية
وهو من يتقدم لكِ بكل جدية
وترضين دينه وأخلاقه 
وصفاته النقية
هذا هو الحب الذى أعرفه 
ونشأت عليه وفهمته
وأدركت أن لمعانيه قدسية
مدير قسم الأدب والشعر 
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: