أخبار وفنعام

لاعبات كرة اليد المعتزلات يكشفن تفاصيل مبادرة لم الشمل



 سامح عبده 
استضافت الإعلامية منى الشاذلي، في حلقة الخميس من برنامج “معكم”، الذي يذاع على شاشة cbc سي بي سي، أصحاب مبادرة لم شمل “لاعبات كرة اليد المعتزلات” وكذلك ممثلات عن الفريق الأول لكرة اليد في نادي المعادي، وهن أصغر فريق أول على مستوى الجمهورية وعدد من اللاعبات الحاليات.

وعرض البرنامج تقريرا لأحد المباريات التي أجريت بين اللاعبات المعتزلات، وحضرت إحداهن المباراة مع طفلها، وهو ما أشارت له منى الشاذلي باعتباره أمر محمود، إذ يمكن لم كل من كانت تمتلك مهارة أو موهبة، ما إن تعود لحياتها الطبيعية حتى بعد الزواج وإنجاب الأطفال وشجعت على ذلك. وكشفت نادين الشوبري صاحبة فكرة مبادرة لم شمل لاعبات كرة اليد المعتزلات واللاعبة السابقة بنادي المعادي”، أسباب إطلاقها للمبادرة، وقالت إن السبب هو رغبتها في العودة من أجل البدء في ممارسة الرياضة بعد الإنجاب والتخسيس، وكان حلم العودة للعب كرة اليد يراودها بعد اعتزالها وخاطبت رفيقاتها المعتزلات أيضا. وقالت الشوبري إنها فوجئت بردود فعل مرحبة بمبادرتها، كما أنها لم تكن تتوقع انضمام عدد كبير منهم لها، لافتة إلى أن يوم المباراة كان هناك ما يشبه الحضانة لأن أغلب اللاعبات تزوجن ولديهن أطفال. ومن جانبها قالت نيفين الجندي منظمة المباراة، إنها استعانت بالفيسبوك من أجل تنظيم الحدث، واقترحت أن تكون هناك مباراة لمعتزلات كرة اليد في الجمعة الأولى من كل شهر، لافتة إلى أن الحدث شهد وجود لاعبات حاليات أيضا من أجل التنويع. وكشفت اللاعبات خلال اللقاء أن ليقاتهن تأثرت بالفعل نتيجة الزواج والإنجاب لكن الحماس لا يزال متواجدا، ورغم أن مستوى اللعب مختلف حاليا عما كان في السابق، إلا أنهن تعاهدن على المواصلة لاستعادة المستوى السابق، الأمر الذي يتطلب مجهودا كبيرا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: