عام

احببته وانتهى المطاف



كتبت /إسراء أحمد

أحببته حبا لا يعرفه بشر فى مملكة الحياة ،أحببته ووضعته فى قلبى واغلقت عليه بكل الأقفال وأصبحت عاشق ومعشوق فى دوامة العشق ،هورجل لا يقارن بأحد حين أغمض عينى أتذكره وأبتسم وكأنى قد امتلكت الدنيا بأكملها ،حين أحزن أتذكره وهو يقول لى يا صغيرتى الحزن لا يليق بمثلك الحزن لا ينفع ان يملئ عيناك الجميلاتان ،حين يسود التوتر والقلق علي يقول لى أهذا الملاك يصح له أن تهزه كلمه أو موقف لا يا جميلتى فأنتى أقوى من ذلك ،يا له من حبيبى امتلك قلبى ولم أعد أرى احد غيره ،فماذا أقول لا أعرف ولكن كل ما اعرفه انه هديه منحها لى رب العباد فالحب رزق وقد رزقنى إياه فلك الحمد يا خالق العباد ،نعم لقد احببته وانتهى بى المطاف ويالها من نهاية جميلة فى عالم العشاق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: