أدم وحواءعام

خطوات صغيرة




شيرين محمد مدربة تربية إيجابية معتمده من مؤسسة التربية الايجابية الامريكية

كان في ام بتاخد معايا كورس جت وقالتلي في البريك …. ابني خلاص انا بجد تعبت مش عايز يعمل حاجة مش عايز يوضب الاوضه بتاعته…مش عايز يغسل ايده بعد الاكل …. حتي مش عايذ ياكل اكله …. خلصنا السيشن ورديت عليها … لقيت صحبتي بتتصل بيا وبتقولي نفس الكلام علي ابنها قولت لا بقي مبدهاش ده وقت المقال الجديد و نتكلم بقي عن اداه حلوه جدا في التربية الايجابية وهي Small steps …. وهو تقسيم المهمه الي خطوات بسيطه …. ابنك ساعة لما بيرفض يعمل اي مهمه هو مش بيكسل لكن بيكون شايف المهمه كبيره …. زيك بالظبط لما يكون وراكي ترويق للشقة بتحسي ان وراكي جبل وان الموضوع صعب….. لكن احنا لو قسمنا المهمه لخطوات صغيره كده هينجز المهمه بدون بقي زعيق وشخط ونرفزه مننا …وبدون ما الطفل يحس بالفشل والعجز و الاحباط طيب نقول امثله اوضته اللي مبهدله و عايزة تتوضب بس طبعا(لازم الاول تكوني عرفتيه ازاي اصلا الاوضه بتتوضب عشان دي مهمه فلازم يكون متدرب عليها )هتقوله علي طول يالا نوضب الاوضة تقدر توضب السرير ممكن انا اساعدك واطبق البطاطين … .. كده انتي شجعتيه انه ينجز المهمه بس هو اللي يكمل مش انتي تقولي خلاص عمل السرير اكمل انا بقي الترويق مساعدتك ليه نوع من التشجيع…. طفل كل مره يقولك شبعت وندخل في حوار وخناق عشان يخلص طبقه طيب ما تحطيله طبق صغير خلصه اسئليه تحب احطلك ثاني وممكن نستخدم اداه الاختيارات المحدده تحب تاخد معلقه واحده ولا اثنين .. الاطفال اللي في ابتدائي اللي لسه بيتعلمو يكتبوا اسميهم هشجعهم بخطوات صغيره وابدأ انا اكتب حرف وهو يكتب حرف من اسمه … مش اقوله بقي انت كتبته قبل كده لوحدك ليه مش عرف تكتبه دلوقتي والاداه دي كمان لو طبقناها علينا مش هنحس بالاحباط لما متقدريش تعملي مهمه وتنجزيها علي اكمل وجه هتبصي دايما للحاجات اللي عملتيها وانجزتيها هتبصي دايما للجانب الايجابي …. سهليها وبسطيها علي نفسك وعلي ابنك


دمتم إيجابين
رئيس قسم انت الحياه: داليا طه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: