شعر وحكاياتعام

ربما


ربما


          بقلمي
            نجلاء فتحي عزب


ومن يعلم !؟
ربما نتقابل مرة أخرى
في زمن آخر
حيث اللافراق
واللاغياب
ودوام الوجود
بلا حدود
ربما يصير بيننا
أحاديث ليس لها نهاية
وقصائد تحكي
 كل الحكاية
ربما نظل معا بلا
خوف ولا قلق 
ربما نصبح جسدا واحدا
يحمل كل المزايا
ويبغض كل الدنايا
ومن يعلم !!
ربما يكون قريبا
الآن 
أو بعد منتصف
الحنين والشوق
او عندما نرفع
سويا الراية
و ربما يكون هذا اللقاء
بيننا هو البداية

ومن يعلم ؟!
ربما



إقرأ أيضا
مدير قسم الأدب و الشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: