شعر وحكاياتعام

فنجان قهوتي


فنجان قهوتي




بشار الحريري
  ……………


بعد أن كمّت
 الأفواه
واصبح الكلام
غير مباح 
لان الكلمة 
اقوى من اي 
سلاح
و ابواب السجن
لمن يجاهر 
متاح
لجأت عندها
 إلى فنجان
قهوتي 
فهو الوحيد الذي
يفهم لغتي 
بمجرد أن تلامس 
شفاهي
أطراف الفنجان
يكون بلحظة 
 قد قرأ فكرتي
و بسرعة دون 
ترجمان قد فهم
لغتي 
دمت يا فنجان 
قهوتي 
 نديما وفيا
في أوقات 
محنتي
كاتما للأسرار 
و قارئا للأفكار
لتكون مرسالي
 إلى محبوبتي
…………




إقرأ أيضا
سواد عين
مدير قسم الأدب و الشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: