أخبار وفنعام

الكاتب والسيناريست محمود أرمنازي يكتب الأمل والنجاح … رغم الواقع المؤلم



الكاتب والسيناريست محمود أرمنازي يكتب  الأمل والنجاح ... رغم الواقع المؤلم

كثير من عظماء ومبدعي العالم كانت نشأتهم صعبة وقاسية 
حيث مرت بهم ظروف خارجه عن العادة 
ومع هذا لم يقف هذا الواقع المؤلم عائقا أمام نجاحهم وإبداعهم 
ودائما أقول أن النجاح والإبداع والأمل يولد من رحم المعاناة والألم .
وأنا أكتب هذه الكلمات أستحضر تجربتي التي خضتها 
وهي إني كنت أعاني الخرس والطرش 
وكنت أشعر أني لست كباقي الأولاد بل بلغ الأمر ببعضهم أن جعل مني سخرية أمام الأولاد


ولكن مع هذا لم أخضع لهذا الواقع المؤلم حتى أصبحت ما أنا عليه الآن من نجاح ولازلت أطمح إلى نجاح أكبر وأكبر بعد أن تعافيت من هذه الإعاقة نفسيا وجسديا .

ولهذا أقول لكل طفل يعاني من واقع مؤلم أن لا يقف مكتوف الأيدي ويحارب بكل قوة لكي يخرج من هذا التجربة وكله عافية وقوة وأمل وإبداع .

الكاتب والسيناريست محمود أرمنازي يكتب  الأمل والنجاح ... رغم الواقع المؤلم


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: