مقالات

حب لأخيك ما تحب لنفسك

بقلم /داليا الحزاوي

تعتبر القاعدة الذهبية لقواعد العلاقات مع الآخرين هو أن تحب لغيرك ما تحب لنفسك وأننا في هذة الأيام قلما نجد من يحب الخير للغير وهذه القاعدة لا يعني اننا نحب غيرنا اكثر من انفسنا بل المطلوب أن تتمنى الخير لأخيك كما تتمنى لنفسك فسعادة الآخرين لن تؤخذ من سعادتك وغناهم لن ينقص من رزقك

وهناك من يريد أن يكون أعلى دائما من الغير و ينزعج لو أن أحدا اقترب منة أو كاد أن يصل إلية بل يضل غيرة حتى لا يصل إلى الخير وهذه النوعيات من البشر نجدها في كل مكان وبالاخص في العمل فعندما يشعر المدير بتميز من احد الموظفين فنجده يعرقل تقدمة وفي كتير من الأحيان يضغط علية ليترك العمل

الله عز وجل المقسط المعطي كما ان الله موزع الأرزاق بين الناس بالعدل فلماذا كل هذة الصراعات ؟

فيجب أن نرتقي بأنفسنا ونصلح قلوبنا ونزيل منها صدأ الأنانية والحقد ونتخلص من هذة العلل النفسية من خلال الاشتراك في الأعمال الخيرية والتطوعية

ونسأل الله أن يجعلنا ممن يحب الخير للغير ويكره لهم ما يكره لنفسه

إقرأ أيضا حكاية صورة الفنانة كاميليا

“قصر البارون بين الماضي والحاضر”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: