شعر وحكايات

همستي “عتاب القدر”

لقد طاب الكلامُ عني للوشاةِ

ويقولون لي إنها مُجرد كلماتٍ

وكفاكِ تتبعثرينَ في كُلِّ لحظة

وينثركِ الشتاتِ

قف ياهوسٌ انتَ مرضٌ أفاقَ فيني كُلِّ ألامنياتِ ….

لقد مالتْ دروبي وتشتتْ على طريق الويلاتِ …..

وتعاندتُ وليالي الظلماتِ ، وأسكتُها بسلاحِ ألأرادةِ عدة مرات…

وعاتبتُ قدري وأرسلتُ لهُ سيولاً من التوسلاتِ …..

ألا تأخُذَ بيدي وتنور طريقي من كُلِّ الجهاتِ ؟؟؟

انتشلني من هذه ألليالي وأرح فؤادي وأرسل إليَّ فرحة آنية وبها أهتدي للذي هو آتٍ……

أمسح دموع عيني بنوركَ ….

لِأقضي بهِ على كُلِّ الظلماتِ ….

وَمِنَ عَليَّه بِصباحٍ مملوءٍ بِقطراتِ الندى على كل الشجيراتِ ..

لِأ طفئ بها تمرد كُلِّ الجمراتِ …

حروفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: