صحتك بالدنيا

أبناء التوحد ويومهم العالمي

كتبت/ نجلاء فتحي عزب

تحل اليوم ذكرى احتفال العالم بمرضى التوحد وأسرهم، ليوآزروهم ويقولوا لهم نحن معكم..

يحيي العالم السبت اليوم العالمي للتوحد، الذي يوافق 2 أبريل من كل عام، حيث يركز الاحتفال على موضوع “الانتقال إلى مرحلة البلوغ”. مرض التوحد لدى الأطفال..

 الأسباب والأعراض وطرق العلاج

يعاني طفل واحد من كل 160 طفلاً من اضطراب طيف التوحد.

تظهر اضطرابات طيف التوحد في مرحلة الطفولة، غير أنها تميل إلى الاستمرار في فترة المراهقة وسن البلوغ.

يمكن للتدخلات النفسية والاجتماعية المسندة بالبيّانات مثل أنشطة معالجة السلوك، أن تحد من المصاعب المصادفة في التواصل والسلوك الاجتماعي، وتؤثر تأثيرًا إيجابيًّا في العافية ونوعية الحياة.

أهداف اليوم العالمي:

​زيادة الوعي حول طيف التوحد وأعراضه.

تعزيز دور المصابين بالتوحد في المجتمع وزيادة قبولهم له.

تسليط الضوء على الحاجة للمساعدة وتحسين نوعية حياة المصابين.

دعم المصابين بالتوحد وعائلاتهم.

يصاب الأطفال بمرض التوحد نتيجة الاضطرابات الوراثية.

ولادة الطفل بوزن أقل من الطبيعي.

التعرض إلى الالتهابات الفيروسية.

قد يصاب الطفل بالتوحد نتيجة العوامل الجينية والتي تتسبب في الاضطراب الوراثي مثل متلازمة x الهش ومتلازمة ريت.

وجود مضاعفات أثناء حمل الأم والتي تتسبب في إصابة الطفل بالتوحد.

من أحد أهم الأسباب هو الأهل و حبسهم للطفل فترات طويلة بحجه حمايته أو لخجلهم من المجتمع. لو حصل إشباع حاجة الخروج و الانطلاق السلوك قد يقل مع الوقت

من الممكن أن تؤدي المشكلات المتعلقة بالتفاعل الاجتماعي والتواصل والسلوك إلى :

1_ مشاكل بالمدرسة وذات صلة بالتعلم الناجح

2_ مشاكل وظيفية

3_ عدم القدرة على العيش باستقلالية

4_ العزل الاجتماعي

5_ الضغط النفسي داخل الأسرة

6_الوقوع ضحية والتعرض للتنمر.

دور الأم الاكتشاف المبكر

إليك أهم علامات تشير إلى وجود اضطراب لدى طفلك

* عدم الكلام أو تأخر الكلام أو قد يفقد الطفل قدراته السابقة على التلفظ بالكلمات

* عدم استجابة الطفل عند مناداته باسمه أو يبدو كانه لا يسمعك في بعض الأوقات

* ضعف التواصل البصري ( عندما تنظر إليه لتكلمه يهرب من عينيك)

* ضعف التواصل الاجتماعي ( يفضل اللعب لوحده ولا يندمج باللعب مع الأطفال الآخرين )

* غياب تعبيرات الوجه ( لا يعبر عن مشاعره بالفرح أو الحزن من خلال وجهه)

* عدم القدرة على البدء بمحادثه أو الاستمرار فيها

* لا يعبر عن عواطفه ومشاعره ولا يدرك مشاعر الآخرين

* يقوم بحركات متكررة أحيانا مثل التأرجح أو الدوران أو الذهاب والإياب بنفس المكان دون هدف أو رفرفة اليدين

* يكون نمطي في الأكل ويحب نوع معين من الاكل

* لديه فرط حركه وتشتت انتباه وهذا اضطراب آخر قد يترافق مع اضطراب التوحد أو ويكون اضراب لوحده.

ومن هنا

تقع أهمية الامر كاملة على عاتق الأم المصاب طفلها بهذا المرض فيجب مراقبته مراقبة شديدة وكيفية التعامل معه وتنظيم كل الأمور التي يتعامل معها.

وأيضا محيط العائلة لابد وأن يتدارك هذا المريض المتوحد في العائلة والعناية به بحرص بالغ..

طرق العلاج والوقاية

لا يوجد أي طريقة للوقاية من مرض التوحد، ولكن التشخيص المبكر يُفيد في تحسين سلوك الشخص المصاب بالتوحد.

العلاجات البديلة

نظرًا لكون مرض التوحد حالة صعبة جدًا ومستعصية ليس لها علاج شافٍ، يلجأ العديد من الأهالي إلى الحلول التي يقدمها الطب البديل (Alternative medicine).

رغم أن بعض العائلات أفادت بأنها حققت نتائج إيجابية بعد علاج التوحد بواسطة نظام غذائي خاص وعلاجات بديلة أخرى، إلا أن الباحثين لا يستطيعون تأكيد، أو نفي فعالية هذه العلاجات المتنوعة على مرضى التوحد.

لابد ان

نعلم أن نجاح علاج اضطراب التوحد و فرط الحركة يبدأ من

_الاكتشاف المبكر

_ والتشخيص الدقيق للاضطراب

حيث أنه كلما تمكنا من اكتشاف هذه الاضطرابات في سن صغير كلما زادت احتمالات النجاح في علاج الأطفال بسرعه وإيقاف سلسله من الاضطرابات قبل أن تتطور

ويجب أن تعلم أن الأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد يظلون أكثر عرضه الإصابة بزيادة الشحنات الكهربائية في الدماغ والإصابة بمشاكل الجهاز الهضمي واضطرابات النوم والقلق

كثير من الأطفال الذين يتعاملون من خلال الكشف أن الموضوع لا يقف عند اصابتهم الاضطراب بل إن هناك مشاكل أخرى مع الاضطراب تكتشف أثناء علاجهم

أولا قبل علاج الاضطراب نفسه لذلك العلاج الطبي بمراحله الدوائي️ و الغذائي ️والديتوكس هو ما نبدأ به قبل أي شيء لأن العقل السليم في الجسم السليم

لذلك علاج الجسم يبدا أولا _يجب على الآباء والأمهات مراقبة تصرفات أطفالهم لاكتشاف أي اضطراب قبل تطوره لأن كل يوم يمضي قبل اكتشاف و علاج الاضطراب يزيد من حدة الاضطراب تعقيدا ..

وأخيراً ليس عيبا ان يرزق الوالدان بهكذا طفل لكن العيب في أن نعرف سبب ولادة أطفال مريضة ولا نحترس ولا نهتم بأسباب المرض والأخذ به وعدم تكراره بشكل ونهملهم أو نتركهم أو نحاول النيل منهم واجتنابهم وأيضا الخجل لوجودهم في الحياة ..

نج لاء

اقرأ المزيد الاضطرابات النمائية الشاملة (علاقتها بالتوحد وآلية التشخيص السليمة)

د.ملاك سباعي للأطباء عيد: وبهذه المناسبة سأتكلم عن العلاقة بين الطبيب والمريض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: