عاممقالات

الفساد المستمر



ــــــــــ بقلم / نجلاء الراوي

الفساد لا يعرف وطن لأنه ببساطة شديدة لا يؤمن بالإنتماء لوطن ، كل مايسعي اليه جني الأموال ، شبكات متواجدة فى كل مكان أعضائها يستحلون كل شيئ وإن وصل الأمر بالمتاجرة بأرواح المرضى

أصبحنا لا نتفاجئ عندما نعلم أن أحد المستشفيات المتواجدة فى حى ما منذ سنوات وتستقبل المرضى ويعمل بها صف كامل من الأطباء والممرضين ،وتزهق أيضاً أرواح المرضى داخلها نتيجة الإهمال الجسيم وكل ذلك يحدث فى غفلة من وزارة الصحة وطبعاً لا تسأل عن التصاريح والتراخيص القانونية التي بموحبها أنشئت المستشفى فالإجابة إن وجد الفساد لا تسأل عن القانون

وينطبق الحال أيضاً على بعض أجهزة المدن الجديدة من فساد ، فالفساد يعمل بها من خلال مجموعات من الموظفين حيث يقوموا بتسهيل نهب أراضي أو شقق مدعومة من الدولة وأتباع كثير من الحيل سواء التلاعب بالأوراق إنتهاءاً بإعطاء حق من يستحق لأخر قد دفع رشوة

ويدخل معهم سماسرة تحصل على عدداً من الأراضي من خلال طرق ملتوية وبأسماء أشخاص وهمية لا يعلمون شيئاً عن حصولهم على تلك الأراضي التي أستولي عليها السماسرة بصور بطاقات وتوكيلات مزورة

القضاء على الفساد أهم الخطوات لبناء وطن قوي لا بد أن تضرب الأجهزة الرقابية بيداً من حديد على كل من سهل وتربح من فساد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: