شعر وحكاياتعام

كلمة سواء



صائغ القوافي الشاعر 
فهد بن عبدالله الصويغ 


لن يبقى الحال على ماهو عليه
ولن تستسلم أمتي يومآ  للبغاء
كل  مجد بالكون لنا  مجد  فيه
لم نخلق يومآ بين الخلق  أذلاء
عرب نحن ومجدنا تاج  يعتليه
دم عربي حر  خصص  للعظماء
ليس بعربي  من  خان  حامليه
بل هو دم مختلط  بدم الجبناء
لا نصمت بعد اليوم عن أعاديه
فالصمت أضحى  للعروبة  بلاء
لا صبر مع عدوآ عرف  بماضيه
يهود ومجوس واميريكا الوباء
تمنى  زوالنا من بالحق  نعاديه
وهو من كان دومآ للجرم غذاء
لن يبقى الباب  على  مصراعيه
سيغلق بوجهكم في ليلة  شتاء 
عواهر   الكون   أنتم     خائنيه
إنا   نعد   لكم   شهب    السماء 
لا  صبرآ  بحوار  منكم  نرًتجيه
ولا فائدة  من نسل جله  لقطاء
وطن العرب نحن من  سيحميه
وسنطهر أرضه من جل  الغرباء
سنسحق  بأقدامنا   من يعاديه
وسنجعل من جلودكم لنا حذاء 
ثأرنا  يا جبناء  الأمم  سنبتديه
فما عاد بيننا وبينكم  من  وفاء
إلى الجحيم مكانكم  يا ساكنيه
فنحن العرب أهل فخر وكبرياء
للكون أنتم سلاب  خير  ما فيه
لصوص أنجاس مصيركم للفناء
ستلاقون جزائكم أيها  المعاتيه 
حين  نجتمع  على  كلمة  سواء
إن كان  بنا  داء  اليوم سنشفيه
وغدآ سيكون بيننا وبينكم  لقاء 
سنحمي   الوطن    من  سالبيه
وسيعود لنا المجد لأننا العظماء
ليل الظلام  عنا  حتمآ  سنجليه
وسنشرق بأمجادنا هامة العلياء

مدير قسم الادب والشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: